بدء صرف “سوفالدي” في المنيا.. ومريض: المياه الملوثة سبب إصابتنا بفيروس “سي”

بدء صرف “سوفالدي” في المنيا.. ومريض: المياه الملوثة سبب إصابتنا بفيروس “سي”
كتب -

المنيا- رشا يحي:

فرحة عارمة رُسمت على وجوه مرضي فيروس “سي” في محافظة المنيا، بعد صرف الجرعة الأولي من “سوفالدي” في مستشفي جراحات اليوم الواحد بمركز سمالوط، اليوم الخميس، لسبعة من المرضي.

محاضرة للتوعية

يقول الدكتور وسام منيسي، أخصائي الجهاز الهضمي والكبد بالمستشفي، إنه شرح كيفية تناول العقار والتحاليل المطلوب إجرائها أسبوعيا للتأكد من فاعلية الدواء، خلال محاضرة مع عدد من المرضى.

ويوضح منسي الشروط التي حددتها الوزارة لتسليم جرعات العقار الجديد، وهي: أن يحتفظ المريض بعبوة كل جرعة مدوناً عليها اسمه ورقمه القومي، وتاريخ أول جرعة، وكود خاص به، وأن يحصل على أول جرعة أمام أطباء الكبد بالمستشفى، ثم يعود بعد شهر وبحوزته العبوة فارغة للحصول على الجرعة التي تليها.

ويشير إلى أن هذه الإجراءات تهدف إلى منع الاتجار بالعقار الجديد أو تداوله بعيدا عن رقابة وزارة الصحة، مشددا على احتفاظ المرضى بالعبوات الفارغة لتجنب الدخول في إجراءات قانونية معقدة.

7 حالات فقط

ويوضح إسلام زين العابدين، المدير الإداري والمالي لوحدة تليف الكبد بالمستشفي، أن عدد حالات المرضى المستحقين لصرف جرعات “سوفالدي”، في المرحلة الأولى، 14 حالة، تم توزيع العقار على 7 منهم، على أن يحصل الباقون على جرعاتهم يومي السبت والثلاثاء المقبلين.

ويذكر زين العابدين أسماء المرضى الذين تلقوا أول جرعات “سوفالدي” في المنيا: عبدالغنى أحمد عبدالغنى، بنى مزار، سامى يعقوب حنا، أبوقرقاص، اعتدال عبدالرحمن عبدالموجود، أبوقرقاص قرية كوم الزين، أحمد إبراهيم يوسف، بنى مزار، فايزة محمد السيد مغاغة، عماد نجيب بكتور، أبوقرقاص، هدى سالمان محمد، سمالوط.

مياه الشرب ملوثة

ويقول عماد نجيب بكتور، أحد مرضي التليف الكبدي، إن السبب الرئيسي في إصابته بفيروس “سي” وإصابة غيره من المرضى، هو مياه الشرب الملوثة، وأن قرى مركز أبوقرقاص بها نعدد كبير من مرضى الكبد.

ويضيف عبدالغنى أحمد عبدالغنى، أحد المرضى، أنه جاء اليوم لتناول أول جرعة له من عقار “سوفالدي” بعد أن سدد 2200 جنيه، وأنه تناول جرعته أمام أحد الأطباء.

تفاؤل

بينما أبدت فايزة محمد السيد، مغاغة، فرحة كبيرة باستلامها لأول جرعة من العقار الجديد، مضيفة أن لديها أمل كبير في تحقيق نسبة شفاء كبيرة باستخدام “سوفالدي.

يذكر أن إنتاج “سوفالدي” سيتم من خلال شركات محلية بعد أن تقدمت 12 شركة مصرية بطلبات لإنتاج عقاقير مماثلة للعقار الأجنبي، حسب تصريحات للدكتور عادل عدوى، وزير الصحة، نشرها موقع “الشروق” الجمعة الماضية.