بالمستندات.. وزير التموين يخصص أرض شديدة التلوث لإقامة مدينة سمكية بالإسكندرية

بالمستندات.. وزير التموين يخصص أرض شديدة التلوث لإقامة مدينة سمكية بالإسكندرية
كتب -

الإسكندرية -عمرو أنور:

حصلت “ولاد البلد” على مستندات هامة، تفيد بعدم صلاحية الأرض التى خصصها وزير التموين، خالد حنفى، واللواء طارق مهدى، محافظ الإسكندرية، لإقامة مدينة سمكية، حيث أظهرت المستندات، أن هذه الأرض قد تم ذكرها فى محضر اجتماع اللجنة المشكلة بالقرار الوزارى رقم 205 لسنة 2010، والتى عقدت فى تاريخ 15 مارس عام 2010، والتي أكدت في تقريرها بأن تلك الأرض شديدة الخطورة والتلوث لإلتصاقها بمحطة التنقية الغربية للصرف الصحى.

وعلى الرغم، من وجود محضر رسمي، صادر من مكتب السكرتير العام المساعد الأسبق لمحافظة الإسكندرية، والذي صدر بناءً على قرار صادر من وزير الزراعة آنذاك، والخاص بمساحة مائة وثلاثة وثلاثون فدانًا الواقعة فى منطقة محرم بك، إلا أن خالد حنفى، وزير التموين، بموافقة اللواء طارق مهدى، محافظ الإسكندرية، أصدر قرارًا، في 6 مارس الحالي، بإقامة مدينة سمكية لإنتاج كافة أنواع الأسماك، ليتبين بحسب المستندات التي حصلت عليها “ولاد البلد”، أن تلك الأرض قد تم ذكرها فى اللجنة المشكلة من ممثل المعهد القومى لعلوم البحار ورئيس حى غرب ووكيل وزارة الرى ومدير عام صرف النوبارية ووكيل وزارة الزراعة ورئيس جهاز حماية أملاك الدولة ومدير عام الثروة السمكية، الأسبقين، وأقروا فى تقريرهم أن تلك الأرض شديدة الخطورة والتلوث لإلتصاقها بمحطة التنقية الغربية للصرف الصحى.

وأضافت اللجنة، في تقريرها، أن نسبة الروبة مرتفعة جدًا ويكاد ينعدم وجود عامود مائى بالأرض كما أن المنطقة المذكورة تم عزلها تماما عن مصادر الرى والصرف، ونسبة البوص والهيش تغطى المساحة بالكامل، وعليه رأت اللجنة عدم صلاحية المساحة المذكورة للإستغلال السمكى والحيوى أو أى نشاط يتعلق بها وذلك طبقًا للمادة 20 من القانون رقم 124 لسنة 83.