بالفيديو.. مواطنين بالشرقية نعيش إزاى لما مفيش مياه ولا نور وري لمحاصيلنا الزراعية

بالفيديو.. مواطنين بالشرقية نعيش إزاى لما مفيش مياه ولا نور وري لمحاصيلنا الزراعية
كتب -

الشرقية – عادل القاضي: (الفيديو علي الاميل)

قال مواطنين بمحافظة الشرقية أن الكهرباء تقطع 12 ساعة كل يوم بشكل منتظم، وأتلفت طعامهم وأجهزتهم الكهربائية، فيما انقطع عنهم صرف التموين المدعم منذ شهرين، وافتقرت الأهالي لمياه الشرب والري لمحاصيلهم، وخدمة الاتصالات أصبحت وهمية علي حد وصفهم، متسائلين “نعيش ازاى”.

  أكد عطية أحمد (مدرس متقاعد بأزهر الشرقية)، أن الكهرباء تقطع أكثر من 12 ساعة بشكل متقطع خلال اليوم الواحد مما أسفر عنه إتلاف أجهزته الكهربائية، علاوة علي طعامه الذي فسد داخل الثلاجات المتوقفة بسبب الكهرباء.

 أضاف عطية أن التموين لم يصرف منذ شهرين ووصف الحياة بأنها أصبحت صعبة وفقدت جمالها بسبب تردى الأوضاع الاقتصادية، مشيرًا أن راتبه الذي لا يزيد عن 800 جنية بعد خدمة أكثر من 35سنة لم يسد احتياجات أسرته المكونة من 5 أقراد منهم بنته التى تجهز لحفل زفافها.

 أكمل عبد المجيد سند (موظف بالمعاش)  مقيم أحدى قرى مركز منيا القمح، أن حياته فقدت جمالها ولم تعد تحتمل بعد أن فقد ثلاثة أشياء قال عنهما أهم متطلبات حياته، وهي الكهرباء التى قال عنها أنها قطعت يوم أمس 23ساعة، ولم تأتى إلا نصف ساعة وعاودت مثلها مرة خلال هذا اليوم، وأضاف أن مياه الشرب انقطعت حيث يعتمد علي المياه الجوفية، وجفت الآبار، كما جفت مياه الترع، مما أسفر عن موت زراعته، كما غاب الدعم التمويني الذي كان يعتمد علية في سد احتياجاته الأساسية.

 لم يكن هاني عبد العليم المقيم مع من سبقوه بمركز منيا القمح أفضل حالاً حيث تضرر من قطع الكهرباء لمدة تجاوزت نصف اليوم منذ عدة أشهر، مما أسفر عنه إتلاف طعامه وتعطل بعض الأجهزة التى تلفت بعد اضطراب الجهد الكهربي، فمرة يأتى مرتفع جدا وأخرى يكون منخفض للغاية.