بالفيديو.. غرق منزلين في أسوان بعد انفجار محطة صرف صحي والمحافظ يشكل لجنة لحصر التلفيات

بالفيديو.. غرق منزلين في أسوان بعد انفجار محطة صرف صحي والمحافظ يشكل لجنة لحصر التلفيات
كتب -

أسوان – هناء محمد الخطيب:

انفجرت محطة مياة الصرف الصحى رقم 11، والمقامة بقرية العوضاب بمنطقة الكرور بأسوان، مساء يوم الأحد الماضي، ما أدى لتدمير منزلين بالقرية وتضرر بعض المنازل الاخرى نتيجة وصول المياه لها.

وكان الأكثر ضررا هو المنزل المقام أمام المحطة بمسافة 15 مترا، حيث قامت المطرقة الموجودة فى محطة الصرف الصحي عند الضغط بالانفجار، مما أدى إلى الاندفاع إلى المنزل من أعلى الطابق الثالث حتى نهاية المنزل وتدمير ما بداخله.

وقال صاحب المنزل: قمت بفصل الكهرباء قبل الانفجار بربع ساعة لتصليح الإنارة بالمنزل، وبعدها فوجئت بزوجتي وابني الصغير نازلين من الطابق الثالث وهي تصرخ، وقمنا بالنزول والخروج من المنزل سريعا، حيث أغرقت المياه المنزل من الأعلى.

وأضاف: قبل أن تبنى هذه المحطة قمنا بتقديم شكاوى كثيرة، أنا وأهالي القرية، ولكن لا أحد يستجيب لنا، وأخر شكوى قدمت قبل الانفجار بيومين، ولكن المحافظ وعد بإنهاء هذة المشكلة بعد ما حدث لمنزلى ومنازل الأخرين من ضرر.

وتوجه المحافظ مصطفي يسري، إلى موقع الحدث، وأشرف بنفسه علي تعامل الأجهزة التنفيذية التى تم استدعاؤها، لسرعة مواجهة هذه المشكلة الطارئة.

وقرر المحافظ، تشكيل لجنة فنية من التضامن الاجتماعي، لحصر التلفيات والخسائر المادية والعينية عقب حدوث الطفح بمحطة الصرف الصحى، بسبب عطل مفاجئ نتج عنه انفجار بمنظم ضغط المطرقة المائية بمحطة الصرف الصحي رقم (11) بالمنطقة والتى تصل قدرتها إلى 185 لتر / ثانية وبطاقة 6 الأف م3.

كما وجه مصطفي يسري، بسرعة الدفع بـ 6 سيارات كسح لشفط المياه من داخل المحطة وخارجها، علاوة علي المنزلين المضارين، لحماية المباني من التعرض لأي انهيارات أو تصدعات.

 كما أعطى محافظ أسوان تعليماته لمسؤولي شركة مياه الشرب والصرف الصحي بسرعة مراجعة إنشاء خط بديل بقطر 500 ملم وبطول 2 كم لربطه بالمحطة، والذي قام المحافظ بتفقد مساره حتى يتسني استخدامه كخط راجع يتم من خلاله توجيه أي كميات من مياه الصرف له في حالة حدوث أي انفجارات بالمحطة 11، حتى لا تحدث أي تسريبات للمياه داخل المحطة أو في المنطقة السكنية المحيطة بها، مع دراسة مسؤولي المياه بالشركة والهيئة القومية لتغير المواسير GRP الخاصة بخط الطرد الحالي بطول 2 كم بمواسير بولي ايثيلين لصلابتها وتميزها بعدم التعرض لأي تلفيات مستقبلية.

كما عقد المحافظ، اجتماعا موسعا، مع مسؤولي مياه الشرب والصرف الصحي بالشركة والهيئة القومية، وكذا شركة المقاولون العرب المنفذة للأعمال الإنشائية، لوضع المقترحات والحلول السريعة لتفادي وقوع مثل هذه الانفجارات بمحطات الصرف الصحي وتجنب التداعيات المترتبة عليها مرة أخري.

ومن جانبه، أوضح المهندس محمد البدري، رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي، أنه تم التعامل السريع فور حدوث انفجار بالمطرقة المائية للمحطة 11 من قبل العاملين بها، حيث تم إغلاق المحابس الخاصة بالمحطة 600 ملي، فيما قامت شركة مياه الشرب والصرف الصحي بوقف تدفق مياه الشرب مؤقتًا من محطة مياه منطقة الرشكول المغذية للمنطقة السكنية المتواجد بها المحطة، لمنع حدوث أي تلوث بها، وأيضًا بهدف السيطرة علي كميات المياه وعدم ضخها للمحطة، حتى يتم التعامل بالشكل المطلوب من خلال شفط كميات المياه الناتجة عن الانفجار بالمطرقة، بجانب تجهيز المكان لشركة المقاولين العرب للتعامل الفني من خلال متخصصين مع المحطة والقيام بعملية إصلاح المطرقة حتى يتسني بعده إعادة تشغيلها علي الوجه الأكمل.

 ولفت إلي أنه تم إعادة تشغيل المحطة من خلال وحدة الديزل، لحين انتهاء عملية إصلاح المطرقة المائية، كما تم إعادة ضخ مياه الشرب للمنطقة بعد التأكد من سلامتها وتحليلها بمعامل الشركة.

وتابع رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي: أن محطة الصرف الصحي رقم 11 تقع علي مساحة 700 م2، وتخدم 7 مناطق بالكرور والخزان، وقد تم ربطها مؤخرًا أثناء توصيل خدمة الصرف الصحي للكرور بالمحطة رقم 13 بمنطقة الشلال بخط طرد 800 ملي وبطول 5.3 كم بشبكات انحدار بطول 22 كم، والتي ترتبط بدورها بمحطة الرفع الخاصة بالصرف الصحي المعالج 40 ألف بالعلاقي ومنها لأحواض التبخير والغابات الشجرية.

 وأوضح أنه في نفس الوقت جاري حاليًا إنهاء التصميمات الهندسية لإنشاء المحطة 12 المزمع إقامتها في الجهة الشمالية بالمدخل الجنوبي للمدينة بالكرور، والتي ستستوعب كميات الصرف الصحي من امتداد العقاد وحي العقاد لرفعه للمحطة رقم 13 بطريق الشلال.