بالفيديو.. استياء أهالي بهجورة بنجع حمادي من قرار إزالة مدرسة داوود تكلا

بالفيديو.. استياء أهالي بهجورة بنجع حمادي من قرار إزالة مدرسة داوود تكلا
كتب -

قنا- بسام عبدالحميد:

تسبب قرار هيئة الأبنية التعليمية بمحافظة قنا، الخاص بعدم تشغيل مدرسة داوود تكلا الثانوية المشتركة بنجع حمادي، في حالة من الغضب لدى المواطنين والأهالي والمعلمين بالمدرسة، نظرًا لبعد المسافة التي سيقطعها الطلاب إلى المدرسة المنقولين إليها، في ظل عدم صدور قرار صريح بإخلاء المدرسة.

ووصف محمد أسعد، مدير مدرسة داود تكلا الثانوية المشتركة، القرار بالتعسفي، مشيرًا إلى أنه آثار حفيظة المعلمين وإدارة المدرسة وأهالي الطلبة والطالبات، خاصة وأن الجميع يرفض آلية الذهاب إلى خارج القرية.

وتابع أسعد، أنه ورده خطاب من الإدارة التعليمية بنجع حمادي، برقم 1486، والذي يشير بعدم تشغيل المدرسة إلا بعد معاينة خاصة من كلية الهندسة بجامعة جنوب الوادي، حتى الانتهاء من أعمال الصيانة اللازمة.

وأشار مدير المدرسة، إلى أن داود تكلا الثانوية من أعرق المدارس الموجودة بالمحافظة، بعد أن قررت الإدارة التعليمية بنقل الطلاب إلى مدرسة الثانوية بنين بجوار نادي الشرطة، قائلًا: كيف لكل الطلبة والطالبات الذهاب إلى تلك الأماكن البعيدة عن القرية، في ظل تكبد العديد منهم مبالغ مالية طائلة.

وتابع تواضروس ميلاد، أحد أفراد الإدارة بالمدرسة، أن المدرسة مكونة من 4 أجنحة، جميعها تم لها الصيانة البسيطة المطلوبة، مشيرًا إلى أن الفاكس الوارد بضرورة إخلاء المدرسة بالكامل، لم يتم تخصيص جزء معين من المدرسة، مؤكدًا أن المدرسة خاضعة لهيئة الآثار.

وأورد ميلاد، أن هيئة الأبنية التعليمية لم يحضر منها أي فرد، من أجل العمل على تفقد المدرسة أو عمل الصيانة اللازمة، موضحًا أن أهالي وأولياء أمور الطلبة والطالبات يرفضون تمامًا الخروج من المدرسة تحت ظل أي ظرف من الظروف.

وأضاف عبد الرحيم حسن، عضو نقابة المعلمين بنجع حمادي، أنه يجب إبقاء المدرسة كما هي وعدم نقل الطلاب إلى خارج القرية، بالإضافة إلى عدم نقل مدرسة منيرة تكلا، إلى أماكن أخرى حتى لا يعاني الطلبة وأولياء الأمور أكثر من ذلك في ظل نقل أكثر من ألفين و500 طالب وطالبة إلى مدارس تبعد عن قريتهم أكثر من 5 كيلومترات.