بالفديو الركود يضرب سوق اللحوم قبل حلول عيد الأضحى المبارك

بالفديو الركود يضرب سوق اللحوم قبل حلول عيد الأضحى المبارك
كتب -

الركود يضرب سوق اللحوم قبل حلول عيد الأضحى المبارك

 

 

الإسكندرية : نيفين سراج الدين

مع اقتراب حلول عيد الأضحى المبارك و انتشار حظائر و شوادر اللحم الضاني الا أن الإقبال على شرائها أصبح شيئا من قبيل الصدفة أو صعب المنال أحيانا

” أنا رب أسرة صعب أجيب 2 أو 3 كيلو لحمة في العيد طيب حاجيب مصاريف المدارس و الأولاد منين ” هكذا عبر محمد إبراهيم سائق سيارة نقل بالإسكندرية عن إرتفاع أسعار اللحوم و عدم مقدرته شرائها فقد يشاهدها .

و من جانبها قالت  عزة ربة منزل إنها لا تشتري اللحوم الطازجة نظرا لإرتفاع ثمنها التي تصل 90 و 80 جنيه للكيلو لكنها تقوم بشراء اللحوم المجمدة من المجمعات الإستهلاكية التي تصل ثمنها إلى 8 جنيهات للكيلو.

و في السياق أشار حمدي محمود -يعمل في أعمال حرة – أن العام الماضي كانت الأسعار أقل للحوم الطازجة نسبيا فكان الكيلو يتراوح بين 65  إلى 75 جنيه أم هذا العام فقد أصبح يتراوح بين 90 إلى 100 جنيه الكيلو.

بينما رأى منصور المنجولي- صاحب متجر جزارة بمنطقة باكوس – أن الإقبال على شراء اللحوم الطازجة متوسط فقد وصل سعر الضاني الى 90 و الشامبري 80 و اللحم الضاني الصحيح البلدي الكيلو 40 جنيه و الفلاحي 37 جنيه

و أشار السيد سلامة –صاحب متجر جزارة بشارع مصطفى كامل- أن اقبال الشراء بيقل عام بعد عام الآن ظروف الناس أصبحت صعبة و الحال أصبح يضيق بالناس يوم بعد يوم.

صافي عبد اللطيف –تاجر و مزارع مواشي من محافظة البحيرة- يرى  أن سوق اللحوم في حالة ركود عن العام الماضي فأصبح الزبائن على حد تعبيره تبحث عن وزن ال50 كيلو للحم الضاني الصحيح و الذي يعادل 1000 او 1200 جنية بينما العام الماضي هناك من كان يقبل على شراء بال100 كيلو

و استطرد “الفلاح بيتكلف كتير في علف و نقل المواشي غير ايجار المحل اللي بيوصل ل3000 جنيه في ال20 يوم ” إضاف لملاحقة الحق الحي و الإزالة له و ما يتحصل عليه هو ما يغطي التكلفة فقط و ذلك على حد قوله.

و من جانبه قال محمد ذكريا نائب رئيس شعبة اللحوم بالغرفة التجارية في الإسكندرية أن أسعار اللحوم تختلف بإختلاف أنواعها و يعاني سوق اللحوم هذا العام من ركود يصل إلى 40% و حذر المواطنين الذين يقومون بشراء الكبدة المجمدة أن يقوموا بشرائها من منفذها و ليس من الجزارين و ذلك لآن الكيلو المجمد بعشرون جنيه و يقوم بعض الجزارين ببيعها على إنها كبدة بلدي بسعر مرتفع.