اليوم الثاني للانتخابات ببني سويف.. زيادة الإقبال واستمرار خرق الصمت الانتخابي

اليوم الثاني للانتخابات ببني سويف.. زيادة الإقبال واستمرار خرق الصمت الانتخابي
كتب -

بني سويف- عبير العدوي، هادي سيد:

 تزايد إقبال الناخبين على صناديق الاقتراع ببني سويف، اليوم الأثنين، في ثاني أيام الانتخابات البرلمانية بالمحافظة، وانتظمت السيارات في نقل الناخبين لمقرات اللجان في قرى ومراكز المحافظة.

ففي قرية سدمنت الجبل زادت نسبة الناخبين للإدلاء بأصواتهم على أبواب مقرات اللجان الانتخابية بالقرية، مع زيادة أعداد الطوابير، وقال عدد من شباب القرية إن المشاركين والناخبين تجمعهم صلات قرابة بمرشح القرية محمد معوض، وكذلك المرشح محمد جلال البديني، لافتين إلى أن القرية أغلقت أمس على 4500 ناخب أدلوا بأصواتهم ويتوقع أن تتجاوز نسبة المشاركة حد الـ40%. 

كما استمر إقبال الناخبين على مقرات اللجان بمركز ناصر شمال بني سويف، أعلى المراكز إقبالاً على التصويت منذ أمس الأحد، وأغلقت لجان أشمنت وحدها على 2600 ناخب أدلوا بأصواتهم حتى التاسعة من مساء أمس، كما استمرت عملية الإقبال اليوم في ثاني أيام الانتخابات.

وتلاحظ وجود طوابير للناخبين أمام لجان مدرستي صلاح سالم والشهيد محمد أحمد بكر، وقال المستشار خالد الزغبي رئيس اللجنة رقم 19 بمدرسة صلاح الدين، إن هناك زيادة في نسبة الإقبال اليوم مقارنة، وسط تنظيم الجيش والشرطة، لافتًا إلى أن نسبة التصويت تجاوزت الـ30% في اللجنة حتى الآن، وأضاف أن المشكلة التي يواجهها هي كثرة عدد مندوبي المرشحين، علاوة على نسبة الأمية التي تتطلب من القاضي مساعدتهم بشكل مستمر في العملية الانتخابية. 

وفي تصريحٍ خاص لـ”ولاد البلد”، قال المستشار محمد صالح محمود، رئيس اللجنة العليا للانتخابات في مركز ودائرة ناصر، إنه لم ترد أي شكاوى للجنة بخصوص أي من المرشحين أو أي انتهاكات، لافتًا إلى أن مركز ناصر يضم 94 لجنة موزعة بقراها والبندر، وأنه سيتم إعلان النتائج مساء اليوم بعد الثانية عشر ليلاً بعد تجميع نتائج جميع اللجان الفرعية.

وفي بندر بني سويف تزايد توافد الناخبين على اللجان في الفترة المسائية، بينما كان متوسط التصويت داخل كل لجنة 14%، ففي لجنة مدرسة الثانوية الزخرفية ببندر بني سويف، وأشار رئيس اللجنة إلى أن نسبة من صوتوا حتى الساعة العاشرة من صباح اليوم كانت 13% بإجمالي 261 صوتًا من 1900 صوت، متوقعًا أن تتجاوز النسبة حد الـ15% حتى آخر اليوم.

وكان لمدرسة الشعب الابتدائية بالغمراوي طابعًا مختلفًا في المشاركة هذه المرة، إذ تزايد أعداد الناخبين المتوجهين لصناديق الاقتراع، إذ يترشح من المنطقة مرشحين هما: عبد النبي حسين، ومحمود عزت. 

كما ظهرت الطوابير الانتخابية في عدد من قرى المركز، وخاصة القرى التي تعتبر مسقط رأس مرشحين، من بينها قرى باروط، وبلفيا، ومنشأة عاصم، وأهوه، وباها، وكان لسيارات نقل الناخبين دور في نقل الناخبين اليوم.

ولم تخل العملية الانتخابية من استمرار الانتهاكات لليوم الثاني، إذ سادت ظاهرة استخدام الأطفال في توزيع الدعاية بالقرب من مقرات اللجان الانتخابية بمركز ناصر وكان أبرزها دعاية لكل من: حاتم الشخيبي، ووائل سيد قرني، ونادي عبد العال، ونادي ميرة، وحمدي رمضان، وأنور سالم ، واستمر مناصرو مرشح حزب النور عن مركز ناصر عبد الحكيم مسعود في رفع صوره بالقرب من اللجان. 

كما تلاحظ قيام  مناصري عدد من المرشحين  بتصوير ورقة التصويت بالموبايل وتوجيه الناخبين من خلالها.