“النقض” تقضي بإعادة محاكمة المتهمين فى قضية “ترحيلات أبو زعبل”

“النقض” تقضي بإعادة محاكمة المتهمين فى قضية “ترحيلات أبو زعبل”
كتب -

أرشيفية 

وكالات

قضت محكمة النقض، بقبول الطعن المقدم من النيابة العامة في القضية المعروفة إعلاميًا ”بسيارة ترحيلات أبو زعبل”، وأمرت بإعادة المحاكمة.

كان 37 موقوفًا ألقت الشرطة القبض عليهم أثناء فض اعتصام رابعة فى 17 أغسطس 2013، تقلهم سيارة ترحيلات، قتلوا بالقرب من سجن أبو زعبل، جراء الاختناق بسبب الغاز المسيل للدموع الذى أطلقه أفراد شرطة للسيطرة على “محاولة هروب” حسب دفاع المتهمين في القضية.

يذكر أن المستشار هشام بركات، النائب العام، أمر بدراسة أسباب الحكم ببراءة الضباط المتهمين في القضية، وأن النيابة انتظرت إيداع محكمة مستأنف أبو زعبل حيثيات حكمها لدراسته واتخاذ الإجراء القانوني الصحيح بشأن الطعن عليه بالنقض.

وكانت محكمة جنح مستأنف الخانكة المنعقدة بأكاديمية الشرطة قضت بإلغاء الحكم الصادر ضد عمرو فاروق نائب مأمور قسم مصر الجديدة، المتهم الأول فى قضية سيارة ترحيلات أبو زعبل بالسجن 10 سنوات، إضافة إلى ضباط القسم الثلاثة الذين كانوا قد عوقبوا بالحبس سنة مع إيقاف التنفيذ، وإعادة القضية مرة أخرى للنيابة العامة.

ووجهت النيابة العامة إلى المتهمين الأربعة، تهمتي القتل والإصابة الخطأ بحق المجنى عليهم، والمتهمون هم كل من: المقدم عمرو فاروق نائب المأمور، والنقيبان إبراهيم نجم، وإسلام حلمى، والملازم أول محمد يحيى.