“النشو البحري”.. تشييع محمود بجنازة عسكرية بعد تأكيد الـDNA هويته

“النشو البحري”.. تشييع محمود بجنازة عسكرية بعد تأكيد الـDNA هويته
كتب -

البحيرة – محمود السعيد:

شارك الألاف من مواطنى قرية النشو البحرى وعدد من القرى المجاورة لها والتابعة لمركز كفر الدوار بمحافظة البحيرة، اليوم الجمعة، فى تشييع جثمان جنازة الشهيد المجند محمود محمد أبو صالح فى جنازة عسكرية، والذى راح ضحية حادث اطلاق النار على الكمين الذى كان ضمن قوة حراسته بالضبعة، واسفر الحادث عن مقتل ضابط شرطة و4 مجندين، بعد أن استهدافهم مجهولون أثناء مرورهم مستقلين سيارة الشرطة فى طريقهم للموقع المعيينن لحراسته على الطريق الساحلى الإسكندرية- مطروح، ضمن حدود قسم شرطة الضبعة، برئاسة الرائد الشهيد طارق محمد سامح مباشر، المنتدب من الإدارة العامة لاتحاد الشرطة الرياضى لتعزيز الخدمات الأمنية خلال فترة الصيف.

وأوضح عبدالحكيم، عم الشهيد، أسباب تأخر تشييع الجنازة، وقال: “كنا فى انتظار وصول الجثمان منذ يوم الثلاثاء الماضى، يوم الحادث الأليم، لكن تفحم الجثة استوجب اللجواء إلى تحليل DNA لمعرفة شخصية الشهيد.”.

وأكد محمد الخبيرى، أحد أبناء القرية أن الشهيد، محمود، كان من أطيب شباب القرية، وكان يساعد أسرته بعد وفاة والده منذ 6 اشهر، فهو يعتبر رب الاسرة رغم أنه كان يؤدى الخدمة العسكرية.

وشارك في الجنازة كل من: اللواء نبيل عبدالفتاح، نائب مدير الأمن، واللواء  عزت عبدالقادر، مساعد مدير الأمن لفرق الأمن بكفر الدوار، ورئيس فرع البحث، العقيد محمد ابوحطب، بينما غاب عنها محافظ البحيرة أو مندوب عنه.