المصريين الأحرار ينعي شهداء الجيش بسيناء: الوطن يخوض حربا ضروسا

المصريين الأحرار ينعي شهداء الجيش بسيناء: الوطن يخوض حربا ضروسا
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

أصدر حزب المصريين الأحرار ببورسعيد في الساعات الأولى من، صباح اليوم السبت، بيانا نعى فيه شهداء القوات المسلحة الذين استشهدوا إثر انفجار سيارة مفخخة بمنطقة الشيخ زويد التابعة لمحافظة شمال سيناء، مساء أمس الجمعة.

وذكر البيان: “ينعي حزب المصريين الأحرار ببورسعيد شهداء مصر وشهداء الواجب الذين استشهدوا، أمس، نتيجة عدوان الإرهاب الغاشم.. سألين الله أن يلهم أهل الشهداء الصبر والسلوان وأن يتم شفاء المصابين، مشددا على أن الوطن يخوض حربا ضروسا ضد الإرهاب الأسود والذي سيتم القضاء عليه لا محال”.

وأضاف الحزب: “نؤكد أن هذه العمليات الإرهابية لا تزيد الشعب المصري سوى غضبا وتصميما على اجتساس هذا الإرهاب من جذوره، مؤكدين على دول العالم أجمع أن مصر منذ ثورة 30 يونيه تحارب الإرهاب والتطرف والجماعات الإرهابية التي حولت خطف مصر وإدخالها منطقة الإرهاب، ولكن شعب مصر صمم على عودة مصر كما هو مصمم على دحر الإرهاب”.

وأعلنت رئاسة الجمهورية أمس حالة الطوارئ مع حظر التجوال من الخامسة مساء إلى السابعة صباحا في منطقة شمال سيناء لمدة ثلاث أشهر وإغلاق معبر رفح من، صباح السبت، إلى أجل غير مسمي.

كما أعلن الرئيس عبدالفتاح السيسي حالة الحداد لثلاثة أيام.

وكانت سيناء قد شهدت هجوما انتحاريا بسيارة ملغومة استهدفت حاجزا أمنيا جنوب الشيخ زويد أدى إلى مقتل نحو 28 من أفراد الجيش.

كما قتل في هجوم آخر ثلاثة من قوات الأمن في مدينة العريش بعد أن فتح مسلحون النار عليهم خلال وجودهم في نقطة أمنية.