“المرارة والعصيدة والشاربوت” أبرز الوجبات السودانية في أسوان احتفالا بعيد الأضحى

“المرارة والعصيدة والشاربوت” أبرز الوجبات السودانية في أسوان احتفالا بعيد الأضحى توزيع الطعام على الجالية السودانية أيام العيد، أرشيفية

تحافظ الجالية السودانية في أسوان على الكثير من العادات والتقاليد الخاصة بها في الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، ويحرص السودانيون على تناول المرارة التي تعتبر أشهر الأكلات السودانية في العيد، وتؤكل فيها كبدة الخروف نيئة بعد إضافة التوابل إليها، إضافة إلى مشروب “الشاربوت ” الذي يساعد على هضم لحوم الأضاحي.

ويقول بشارة حرامي، تاجر سوداني في مدينة أسوان، إن العادات والتقاليد المرتبطة بعيد الأضحى في السودان تتشابه كثيرا مع عادات أهالي أسوان نظرا لقرب المسافة بين البلدين، إذ يبدأ السودانيون احتفالاتهم بعيد الأضحى بأداء الصلاة ثم نحر الذبائح والخرفان وتوزيعها على المستحقين مثل الجيران والأصدقاء والفقراء.

ويضيف بشارة أن السودانيين يحرصون على إرسال “صواني” الطعام إلى المساجد القريبة حتى يتناول الجميع من الأضحية عقب آداء صلاة الظهر في جو من المودة والألفة، مشيرا إلى أن العصيدة تعد من أبرز أنواع الطعام التي يتم تناولها في السودان أو يتناولها أبناء الجالية السودانية في أسوان في أيام العيد، وهي تصنع من دقيق القمح أو الذرة ويضاف إلى الماء الساخن مع التقليب بمفراك خشبي حتى يزداد سمك الخليط ثم تصب على صينية مثل التورتة، ويكون شكلها أقرب لشكل قالب الجبنة الرومي وتؤكل مع الملوخية أو الفاصوليا.

ويؤكد محمد حمدان، تاجر سوداني في أسوان، إن الكثير من  السودانيين يحرصون على تناول الرقاق أيام العيد وهو يشبه الفطير ولكن ذو سماكة أقل، كما يأكلون البامية مع شرائح اللحم مع إضافة بعض التوابل التي تعطي نكهة خاصة للطعام.

من جهته، يقول عبدالفتاح الصادق عبدالسلام، رئيس جمعية السودان سابقا ،وعضو مجلس الجالية السودانية بمحافظة أسوان، إن القنصلية السودانية بمدينة أسوان تقوم بنحر الذبائح وتوزيعها على أبناء الجالية السودانية في أسوان في عيد الأضحى كهدية من القنصل السوداني من أجل توطيد روابط المودة بين الجميع.

ويضيف “كما يتم توزيع طعام الأضاحي على السودانيين الذين لا يستطيعون اللحاق بالباخرة المتجهة إلى السودان ويضطرون لقضاء العيد في أسوان حتى موعد الرحلة المقبلة، كما أن القنصلية السودانية تفتح أبوابها في أول أيام العيد لاستقبال المهنئين السودانيين، علاوة على أن وفد القنصلية السودانية يقوم بدوره بتقديم التهنئة لمحافظ أسوان ويشارك في كافة الاحتفالات التي يتم تنظيمها بمناسبة العيد”.

ويشير عبدالسلام إلى أن أبرز الأكلات التي يتم تناولها خلال أيام عيد الأضحى هي “المرارة” و يطلق عليها اسم “دكوة” وهي من أشهر المأكولات السودانية، ويتم تحضيرها من كبدة الخروف ويضاف إليها فول سوداني مطحون وبعض البهارات والتوابل والملح والليمون والبصل وتؤكل نيئة بدون طهي وهي فاتحة للشهية.

أما “الشاربوت” فيؤكد عضو مجلس الجالية السوداينة، أنه من أشهر المشروبات السودانية خلال عيد الأضحى ويساهم في هضم طعام الأضاحي وتشربه نحو 70% من الأسر السودانية في أيام العيد، وهو عبارة عن بلح يتم تخميره لمدة يومين ويضاف إليه بهارات مثل الزنجبيل والقرفة والحبهان (حب الهال) ثم يوضع في الثلاجة ويشرب مبردا، ويضيف إليه بعض السودانيين قليلا من خميرة البيرة.

الوسوم