المتحدث باسم معتصمى البروبلين: لن نلجأ لمرشحى الرئاسة

المتحدث باسم معتصمى البروبلين: لن نلجأ لمرشحى الرئاسة
كتب -

بورسعيد– محمد الحلوانى:

يواصل المئات من عمال مصنع شركة المصرية لإنتاج البروبلين والبولى بروبيلين بغرب بورسعيد اعتصامهم لليوم الثانى عشر، للمطالبة بإقالة مجلس إدارة الشركة وإلغاء اللائحة الداخلية وما يترتب عليها من قرارات، وإقرار لائحة جديدة تتناسب مع احتياجات العمال، وصرف مستحقاتهم المالية المتأخرة.

ووضع المعتصمون قبعاتهم على أرضية المصنع التى كتبوا عليها بخط عريض كلمة “إضراب”، ورفعوا عددًا من اللافتات منها “يا إدارة اصحى من اللى انتى فيه كفايانا معاشات عايزين إدارة بالتزامات”، و”بيقولوا علينا مخربين وإحنا ولاد البروبلين”، و”علشان يكبر رأس المال ندبح فى العمال”.

وقال مصطفى رفعت المتحدث الإعلامى باسم المعتصمين بالشركة إن العمال لن يلجأوا لأى مرشح رئاسى أو أى جهة سياسيه لحل الأزمة بينهم وبين إدارة الشركة، موضحًا أنه فى حالة التوصل لأى حلول سيتم إعلانها فى بيان، وأن ما يتم نشره غير ذلك “هو كذب وافتراء” على حد تعبيره.

واتهم رفعت إدارة الشركة بافتعال المشكلات بين العمال و بعضهم لشق الصف، مشددًا أن العمال المعتصمين سيستمروا فى اعتصامهم لحين تحقيق مطالبهم.

يذكر أن أكثر من 400 عامل بمصنع البروبلين دخلوا فى اعتصام منذ 27 أبريل للمطالبة بتغيير إدارة المصنع، فضلا عن عمل لائحة عمل جديدة وصرف الأرباح المتأخرة عن عامى 2012 و 2013 بواقع 12 شهرًا من الأجر الشامل عن كل عام، وصرف حافز الإنتاج بواقع 100% من الأجر الأساسى.