المالية تجري تعديلات على الموازنة لخفض العجز والدين العام

المالية تجري تعديلات على الموازنة لخفض العجز والدين العام
كتب -

القاهرة- ولاد البلد

بدأت وزارة المالية، مساء اليوم الثلاثاء، في إجراء مراجعة وتعديل لمشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالى 2014 / 2015، بعد أن رفض الرئيس عبد الفتاح السيسى التصديق عليها لبدء العمل بها أول شهر يوليو المقبل ، بحسب تصريحات لمصدر بوزارة المالية .

 وقال السيسى، خلال الاحتفال بتخرج دفعات جديدة لضباط الجيش، صباح اليوم ، إنه رفض اعتماد موازنة العام المالى 2014/2015، بسبب ا ارتفاع العجز إلى نحو 288 مليار جنيه، وكذا حجم الدين العام عن تريليوني جنيه.

وأضاف “السنوات الماضية مرت.. لأن هناك أشقاء كانوا واقفين معنا”،  وقال إنه سيعرض حقيقة الأمر على المواطنين،  وتساءل: إلى متى سنظل بهذا الشكل نحرج أنفسنا؟ ، وأعلن  عن تبرعه بنصف مرتبه ونصف ثروته، لصالح الاقتصاد المصري.

ويتوقع محللون أن تقوم وزارة المالية بإجراءات تقشفية لخفض عجز موازنة،  وللسيطرة على الدين العام من أهمها خفضا كبيرا فى دعم الطاقة.

 هبطت البورصة المصرية في نهاية تعاملات، الثلاثاء، وتراجع المؤشر الرئيسي إى جى إكس 30 بنسبة 1.66% ليصل إلى 8167.43 نقطة متأثرا بتصريحات السيسي حيث زاد رفض السيسى الموازنة الجديدة من عدم الثقة فى الاقتصاد المصرى وفقا لتقرير لشركة سيجما لتداول الأوراق المالية.