اللجنة المصرية للعدالة والسلام تدين أحداث الكرم وتهيب بالسلطات تنفيذ القانون

اللجنة المصرية للعدالة والسلام تدين أحداث الكرم وتهيب بالسلطات تنفيذ القانون صورة ضوئية للبيان

أدانت اللجنة المصرية للعدالة والسلام أحداث واقعة الكرم والتي وصفتها بمخالفة للقيم الدينية والإنسانية والتقاليد المصرية، وأهابت اللجنة في بيان صادر عنها بالسلطات المسؤولة أن تقف بحزم وتنفذ القانون للحفاظ على هيبة الدولة.

وقال البيان الصادر اليوم الاثنين “تعلن اللجنة هذا البيان للشعب المصري العظيم، المسلمين والمسيحيين، إن ما حدث في قرية الكرم مركز أبوقرقاص محافظة المنيا أمر يتعارض تماما مع القيم الدينية والأخلاقية الإنسانية والتقاليد المصرية العريقة”.

وأضاف “فلكل إنسان كرامته وحرمته وهي هبة من الخالق ولا ينبغي التعدي عليها، ولذلك ما حدث أحزن جميع المصريين وأحدث حرجا أليما في وجدانه الإنساني”.

واختتم “نهيب بالسلطات المسؤولة أن تقف بحزم، وأن تنفذ القانون حفظا لهيبة الأمة المصرية وتقديرًا للمرأة ورسالتها، هي الأم والأخت، وإننا نهيب بالشعب المصري كافة أن يقف للدفاع عن سمو ورفعة وكرامة الإنسان، معًا لاسترداد الشهامة والكرامة والعزة لبنات وأمهات بلدنا مصر الكنانة”.

كانت قرية الكرم بمركز أبوقرقاص في محافظة المنيا قد شهدت إحراق منازل لأقباط وتجريد سيدة مسنة من ملابسها.

الوسوم