اللجنة التنسيقية للقوى الوطنية ببورسعيد تبحث مواجهة الإخوان والوطنى ومستقبل وطن

اللجنة التنسيقية للقوى الوطنية ببورسعيد تبحث مواجهة الإخوان والوطنى ومستقبل وطن
كتب -

بورسعيد – محمد الحلوانى:

اجتمعت “اللجنة التنسيقية للقوى الوطنية ببورسعيد”، مساء اليوم الثلاثاء، بمقر حزب التجمع، فى أولى اجتماعاتها التأسيسية لمناقشة كيفية وقف عودة أعضاء الحزب الوطني “المنحل” لساحة السياسة مرة أخرى، وخاصة من خلال الانتخابات البرلمانية.

حضر الاجتماع ممثلون عن أحزاب: الوفد، التجمع، الناصرى، المصريين الأحرار، واتحاد المعاشات، وحملة “استمارة 6″، والتيار الشعبي، وحملة “حقنا في بلدنا”، بالإضافة إلىالبدرى فرغلى، عضو مجلس الشعب السابق.

وأكد المشاركون فى الاجتماع أن حملة “مستقبل وطن” تسعى لتأسيس حزب خلال الأيام القليلة المقبلة، وأنها تستخدم الشباب الغير مسيس في إنهاء الاجراءات الخاصة بتأسيس الحزب، معتبرين أن أعضاء “مستقبل وطن” يعيدون استخدم أساليب الحزب الوطنى “المنحل”.

وتناول الاجتماع كيفية مواجهة الأزمات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تواجه الشارع البورسعيدي، وكيفية مواجهة عودة تنظيم الإخوان المسلمين؛ الذى وصفه بـ “الإرهابى”، والذى أفسد الحياة السياسية؛ إلى العمل فى الشارع مرة آخرى.

وأتفق الحاضرون على الاجتماع، غدٍ الخميس، لإصادر بيان إعلامى، يتم توزيعه على أهالي المحافظة، وبحث أهم المستجدات السياسية فى الشارع البورسعيدى.