الكهرباء توقع عقدًا بـ265 مليون جنيه مع اليابان لتطوير محطات التحكم بالصعيد

الكهرباء توقع عقدًا بـ265 مليون جنيه مع اليابان لتطوير محطات التحكم بالصعيد
كتب -

القاهرة- ولاد البلد

وقعت وزارة الكهرباء ، مع هيئة التعاون الدولى اليابانية ( جايكا)،  عقد الحزمة الثانية من مشروع تطوير التحكم فى الطاقة بالمنطقة الجنوبية بقيمة تصل إلى حوالى 265 مليون جنيه.

وقال محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة،  إن المشروع يستهدف تأمين استقرار التيار الكهربائى بمحافظات الصعيد .

وأضاف أن المشروع يتضمن إحلال مركز التحكم الإقليمى القائم بنجع حمادى بمنطقة مصر العليا، وإنشاء مركز تحكم إقليمى جديد بسمالوط بمنطقة مصر الوسطى، وما يرتبط بذلك من تطوير شبكة الاتصالات القائمة وزيادة موثوقيتها لربط كافة المحطات والمواقع الرئيسية بالمنطقتين والبالغ عددها 175 محطة، وكذلك ربط تلك المحطات بمراكز التحكمات الإقليمية المرتبطة .

وأوضح الوزير أنه يتم تنفيذ المشروع من خلال ثلاثة حزم ، تتضمن الحزمة الثانية موضوع العقد توريد وتركيب واختبار أنظمة الاتصالات المشتملة على أجهزة الميكروويف والأبراج اللازمة لها وأجهزة شبكة الألياف الضوئية بالإضافة إلى أجهزة الاتصالات ذات الموجات المحمولة على خطوط الجهد العالى، كما شمل ذلك أجهزة السنترالات الرقمية الحديثة وملحقاتها وأجهزة التغذية المستمرة اللازمة لتأمين التغذية لمهمات الاتصالات ومهمات وحدات النهاية .

يذكر أن الحزمة الأولى التى تم توقيعها فى الربع الأول من هذا العام تضمنت مهمات نقل المعلومات والتحكم وأنظمة الاتصالات ((SCADA/EMS/RTU ، كما تضمنت الحزمة الثالثة التى تم توقيعها فى الربع الأول من عام 2013 توريد وتركيب واختبار السلك الأرضى ذات الألياف الضوئية ( OPGW) .

وتبلغ التكلفة التقديرية لإجمالى عمليات المشروع حوالى 10.8  مليار ين يابانى (755.2 مليون جنيه) من خلال قرض ميسر من هيئة المعونة اليابانية ( جايكا ) ومن المقرر التشغيل فى ديسمبر 2016.