الفدائي محمود الجلاد.. بطل المقاومة الشعبية خلف خطوط العدو

الفدائي محمود الجلاد.. بطل المقاومة الشعبية خلف خطوط العدو
كتب -

السويس – علي أسامة:

يرتبط اسم محافظة السويس بالمقاومة الشعبية ضد العدوان الإسرائيلي في الفترة ما بين 1967 وحتى 1973، ويعد من أبرز الأسماء التي ارتبطت بالمقاومة الشعبية هو الفدائي محمود الجلاد.

ويعتبر الجلاد من مواليد محافظة القاهرة في عام 1948، ودرس هناك التجارة، ثم جاء للسويس للدراسة في معهد البترول، حيث اصطدم هناك بالنكسة عام 1967 وشاهد الهزيمة على وجوه المصريين، وشاهد الجنود وهم عائدون من سيناء مصابون ويحملون الهزيمة فوق أكتافهم، فتطوع للمقاومة الشعبية في السويس عام 1968.

ويقول الجلاد إنه تم اختياره لانضمام لفرقة “39 قتال”، المعروف عنها قيامها بعمليات عسكرية خلف خطوط عدو، لإرهابه أو لتدمير بعض معداته أو مخازن أسلحته أو لوقف تقدمه.

ويضيف الجلاد أن أبرز العمليات التي لن ينساها عملية “لسان التمساح” عام 1969 والتي جاءت كانتقام لاستشهاد الفريق عبدالمنعم رياض، وهناك تم تدمير موقع عسكري يضم 30 إسرائيلي، وكذلك عمليات زراعة الألغام في فايد وشرق كبريت، وتعتبر آخر العمليات هي محاولة منع تقدم القوات الإسرائيلية إلى السويس عن طريق ثغرة الدلفسوار قبل 24 أكتوبر.

وقد أنهى الجلاد مسيرته في المقاومة الشعبية عقب وقف إطلاق النار عقب حرب أكتوبر، وقرر الاستقرار في محافظة السويس، ونال بعدها 4 أنواط شجاعة ونوط رئاسة الجمهورية.