العيد بدمياط: منع الدراجات البخارية ووقفات للإخوان دعما لغزة والطامحون للبرلمان يكثفون الدعاية

العيد بدمياط: منع الدراجات البخارية ووقفات للإخوان دعما لغزة والطامحون للبرلمان يكثفون الدعاية
كتب -

دمياط – عماد منصور:

واصل أهالي دمياط احتفالهم باليوم الثاني لعيد الفطر المبارك، حيث حرص الكثير من المواطنين على قضاء اليوم داخل الحدائق والمتنزهات وعلى شاطئ مصيف رأس البر، التابع للمحافظة، هربا من الارتفاع الحاد في حرارة الجو الذى زاد من وطأته استمرار انقطاع الكهرباء بقرى ومدن: دمياط وفارسكور والزرقا وكفرسعد، كما شهد شارع كورنيش النيل بمدينة دمياط تواجدا كثيفا من المواطنين الذين حرصوا علي الاكتفاء بالتنزه على الكورنيش تجنبا لتكاليف المواصلات ومصاريف الجلوس علي الكافيتيريات برأس البر.

وشهد مصيف رأس البر زحاما شديدا من السيارات، خاصة علي مدخل رأس البر، ما دعا رجال المرور للانتشار علي مدخل رأس البر وبطول شارعي النيل ورأس البر، فيما شددت الأجهزة الأمنية من اجراءاتها لمنع دخول الدراجات البخارية برأس البر، تنفيذا لقرار محافظ دمياط بحظر دخول الدراجات لرأس البر خلال فترة الصيف تجنبا لما تسببه من فوضي وحوادث متعددة، علاوة علي استخدامها في سرقة الحدائق والموبايلات من المواطنين، كما كثفت مباحث الآداب من جهودها لضبط المتحرشين، حيث تم ضبط خمسة من الصبيه أثناء قيامهم بمحاولة التحرش بالفتيات بشارعي بورسعيد والنيل ومنطقة اللسان.

ومن جانبه، واصل اللواء محمد عبداللطيف منصور، محافظ دمياط، واللواء أبوبكر الحديدي، مدير أمن دمياط، جولاتهما بمصيف رأس البر للاطمئنان علي الحالة الأمنية ومتابعة مستوى المرافق.

هذا، بينما نظم عدد من أنصار جماعة الإخوان المسلمين، صباح اليوم، عددا من الوقفات الرمزية، ومسيرات بالدراجات بعدة مناطق بدمياط وفارسكور والزرقا وكفرسعد، وذلك تضامنا مع شعب غزة من ناحية وتأييدا للرئيس الأسبق، محمد مرسي، رافعين علامة رابعة وصور مرسى، ورددوا هتافات مناهضة للجيش والشرطة والقضاء وللمطالبة بالافراج عن المحبوسين.

بينما استغل عدد من راغبى الترشح للانتخابات مجلس النواب المقبل فرصة عيد الفطر للاعلان عن أنفسهم من خلال لافتات التهنئة ورسائل المحمول.