العاملون بمكتبة الإسكندرية يتحدثون لـ”ولاد البلد” عن أهم التطورات والخدمات بها

العاملون بمكتبة الإسكندرية يتحدثون لـ”ولاد البلد” عن أهم التطورات والخدمات بها
كتب -

الإسكندرية – نيفين سراج الدين:

استعرض العاملون بمكتبة الإسكندرية التطورات التي شهدتها منذ افتتاحها في 16 أكتوبر2002 وحتى يومنا هذا بالتزامن مع وجودها في قلب الأحداث بالقرب من المجمع النظري لجامعة الإسكندرية، حيث أبرز زوارها والعاملون بها تاريخ إنشائها وأهم الأنشطة التي تقدمها للجمهور من متاحف ومعارض.

وقال محمد الصغير، رئيس قسم إرشاد اللغة العربية بمكتبة الإسكندرية، إن عدد الكتب بالمكتبة زاد من 200 ألف كتاب في 2002 إلى 2 مليون كتاب في 2014.

وعن الخدمات التي تقدمها المكتبة للباحثين، ترى علية البنهاوي، باحثة في الصحة النفسية بجامعة عين الشمس، أن المكتبة هي منارة ثقافية قدمة لها الكثير من الخدمات البحثية، فجميع ما تبحث عنه تجده داخلها.

ويوضح وائل رياض، مسؤول بالقبة السماوية، أن أهم أنشطة القبة تكمن في عرض الأفلام وقاعة الاستكشافات التي تتيح للطالب فكرة التطبيق العلمي عن طريق نماذج المحكاة، مضيفا أن يوم الثلاثاء 21 أكتوبر القادم سيعرض أول فيلم بالقبة السماوية من انتاج مصري.

وعن الجديد داخل متحف الرئيس الراحل محمد أنور السادات بالمكتبة، قال أسامة جمعة، مسؤول بالمتحف، إنه أقيم عام 2009 بمبادرة من السيدة جيهان السادات، ويحتوي على كل مايخص  الرئيس الراحل من نياشين وبدل عسكرية، وأن أهم ما يميزه اتفاقية السلام وبدلة الإغتيال.