الصحة: لم يثبت أن كورونا سبب وفاة سيدة بورسعيد

الصحة: لم يثبت أن كورونا سبب وفاة سيدة بورسعيد
كتب -

ولاد البلد- وفاء هيكل:

أعلن حلمى العفنى، وكيل وزارة الصحة ببورسعيد، أن الوزارة لم تتوصل بعد لأسباب وفاة السيدة التي لفظت أنفاسها الأخيرة في مستشفى حميات بورسعيد، مشيرا إلى أن لم يتحدد بعد  ما إذا كانت إصابتها ب فيروس كورونا هو سبب الوفاة.

وكانت وكالة “الأناضول للأنباء” قد ذكرت صباح اليوم أن سيدة ببورسعيد توفت بسبب إصابتها بفيروس كورونا.

وقال “العفنى” في اتصال هاتفي مع قناة التحرير إن  “المتوفية كانت قد دخلت المستشفى وهي تعاني من ارتفاع شديد في سكر الدم”.

وتابع: جرى آخذ عينات دم من الحالة المتوفية وإرسالها إلى المعامل المركزية لوزارة الصحة بالقاهرة للتأكد من الاشتباه ان كان فيروس كورونا هو سبب الوفاة أم لا. وحتى الآن لم يتم إعلان النتيجة.

وكانت وزارة الصحة أعلنت فى بيان لها أمس الأحد، نقلا عن الدكتور عادل العدوى وزير الصحة،  أن “مصر آمنة من فيروس كورونا” وذلك عقب اعلان نتائج سلبية 57 حالة مشتبه بإصابتها بفيروس كورونا على مستوى الجمهورية.

حتى الآن لا توجد سوى حالة واحدة- معلن عنها- مصابة بفيروس كورونا على مستوى الجمهورية وهي متواجدة بحميات العباسية.

وأضاف البيان ان مصر لم يسجل بها أى حالات إصابة جديدة بالفيروس بعد الحالة التى أعلن عنها يوم السبت الماضى والتى كانت قادمة من المملكة العربية السعودية.

وحذرت وزارة الصحة المواطنين المتوجهين لأداء مناسك الحج فى سن  (أقل من 15 سنة وأكثر من 65 عاما) بتأجيل مناسك الحج لهذا العام نظرا لانتشار حالات الإصابة بفيروس كورونا فى السعودية.

وكانت وزارة الصحة بالسعودية أعلنت اليوم الأثنين فى بيان لها عن ارتفاع عدد المتوفين بفيروس كورونا إلى 112 والإصابات إلى 411 حالة.