“السوداني العربي” ملتقى الأشقاء في أسوان

“السوداني العربي” ملتقى الأشقاء في أسوان النادي المصري السوداني،ت.عصمت توفيق

“أنشئ النادي السوداني العربي في مدينة أسوان في عام 1968 وفقا لبروتوكول تم توقيعه بين مصر والسودان، كما تم إنشاء ناد مشابه له في السودان يحمل اسم النادي المصري العربي، بهدف تفعيل النشاط الثقافي والرياضي والاجتماعي بين البلدين الشقيقين” بهذه الخلفية التاريخية بدأ إمام عيد عبد الجليل، مدير النادي السوداني العربي، المصري السوداني، في أسوان حديثه لـ”ولاد البلد”.

وأضاف أن النادي كان في البداية عبارة عن مقر لهيئة وادي النيل للملاحة النهرية، وكان يستغل في حجز تذاكر السفر بالباخرة نظرا لموقعه المتميز في قلب مدينة أسوان، وتم إشهاره كناد اجتماعي ورياضي لتبادل الأنشطة بين أبناء البلدين، موضحا أن هذا النادي كان مؤسسا بالخشب على شكل بيت من التراث السوداني، ومكونا من 3 غرف وصالة ومطبخ وحمام علاوة على ساحة واسعة أمامه.

وأشار عبد الجليل إلى أن مجلس إدارة النادي السوداني كان مشتركا بين المصريين والسودانيين في بداية نشأته، كما أنه يوجد أعضاء سودانيون بالنادي حتى الآن، ويقدر عددهم بحوالي 62 عضوا ولكنهم توقفوا عن سداد الاشتراكات منذ حوالي 12 عاما من إجمالي عدد الأعضاء الفعليين بالنادي الذي يبلغ مجمع أعضاؤه 520 عضوا.

وأضاف أن النادي السوداني هو النادي الوحيد للسودانيين في محافظة أسوان ويمكن لأي مواطن سوداني الاشتراك في عضويته والاستفادة من الخدمات والأنشطة التي يقدمها، كما أنه يمكن لأي مواطن عربي أيضا بخلاف السودانيين أن يشترك في النادي الذي يعتبر مظلة للسودانيين وكل العرب في آن.

وقال مدير النادي السوداني العربي بأسوان إنه يوجد تعاون مع السودانيين حيث نظم علي سبيل المثال أعضاء الفرق الموسيقية السودانية العديد من البروفات الفنية داخل النادي لمدة 15 يوما قبل الاحتفالات بعيد الاستقلال الوطني للسودان الذي أقامته القنصلية السودانية بأسوان في شهر يناير الماضي.

أما عن الأنشطة التي تمارس في النادي السوداني العربي بأسوان، فقال إنه تمارس به أربعة أنشطة رياضية هي الكاراتية وتنس الطاولة والشطرنج ورفع الأثقال، وتتنافس فرق النادي في جميع البطولات المحلية على مستوى الجمهورية بالإضافة إلى مشاركة فرقتي الشطرنج وتنس الطاولة في الدوري الممتاز “أ”، وتوجد في النادي صالتين داخلية وخارجية لممارسة الأنشطة المختلفة، مضيفا أن النادي يشارك في العديد من الأنشطة الثقافية والاجتماعية منها مشاركة النادي في افتتاح الطريق البري قسطل وادي حلفا علي الحدود المصرية السودانية منذ عامين تقريبا، ثم المشاركة في افتتاح منفذ أرقين مؤخرا علي الحدود السودانية أيضا.

وأشار إلى أن المستشار محمد مدثر القنصل العام الأسبق في القنصلية السودانية بأسوان، كان يحرص خلال السنوات الماضية على المجيء إلى النادي السوداني بشكل ملحوظ وكان يلتقي بأعضاء الجالية السودانية في هذا النادي ولكن الفترة الماضية لم تشهد إقبالا من المسؤولين في القنصلية السودانية بأسوان إلى النادي كما كان يحدث من قبل، مؤكدا عدم وجود تعاون كبير بين أعضاء الجالية السودانية المقيمين في أسوان وبين إدارة النادي، حيث يقتصر الأمر علي جلوس بعض أعضاء الجالية السودانية في النادي لبعض الوقت وهم مرحب بهم في دائما.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الوسوم