السادسة على الجمهورية بالثانوية العامة: أُفاضل بين «الطب» و«العلوم»

السادسة على الجمهورية بالثانوية العامة: أُفاضل بين «الطب» و«العلوم»
كتب -

بورسعيد – محمد الحلوانى:

قالت الطالبة إنجي السيد نوفل، الحاصلة على المركز السادس على مستوى الجمهورية، فى نتائج الثانوية العامة (علمى علوم) بمجموع 409 درجة من 410 درجات، إنها لم تصدق حصولها على هذا المركز، رغم تأكيد الوزير لها، معبرة عن سعادتها البالغة بهذا الإنجاز.

وأضافة الطالبة أنها لم تستقر حتى هذه الآن على الكلية المناسبة، التى  سُتكمال دراستها بها، مؤكدة أنها لم تختار بين كلية  العلوم أو الطب، ولكن حبها لمادة الفيزياء ينتهى بها إلى اختيار كلية العلوم.

وتابعت نوفل بأنها تشكر عائلتها التى وقفت بجوارها وشجعتها خلال الامتحانات، وكذلك خالها الذى له فضل كبير فى تفوقها، موجهة الشكر أيضًا إلى المدرسين الذين درسوا لها خلال السنوات الماضية.

ومن جانبه، قال ولد الطالبة، إن أبنته تحمل الكثير من الخلق والعلم، وكان هناك دعمًا كبيرًا من ولدتها التى وقفت بجوارها خلال فترة الامتحانات، مضيفًا إنها لم تُصدّق عندما قالوا لها إن الوزير اتصل بهم، واخذت الكلمات على سبيل المزاح، مؤكدًا أنه توقع حصول ابنته على مركز من المراكز، ولكن داخل نطاق المحافظة.

أما أميرة أحمد، والدة الطالب، فأوضحت أنها تلقت مكالمة هاتفية من وزير التعليم، والتى سببت لها حالة شديدة من السعادة، مشيرة إلى أن ابنتها تستحق الحصول على هذا المركز