الدستور يتهم تمرد بتمزيق لافتات صباحى بالمنيا

الدستور يتهم تمرد بتمزيق لافتات صباحى بالمنيا
كتب -

لمنيا – محمد النادى:

“هل ضاقت الدنيا ولا يوجد أماكن أخرى لوضع الدعاية الخاصة بدعم مرشحكم؟ ولماذا لا تقدرون مجهود الشباب فى وضع هذه الدعاية وجهدهم لساعات؟”، إنها أسئلة وجهها أعضاء حزب الدستور بمحافظة المنيا لأعضاء حملة تمرد بعد أن اتهموهم بتمزيق اللافتات التى وضعها أعضاء الدستور للدعاية المرشح الرئاسى حمدين صباحى.

الاتهام جاء ببيان لأمانة حزب الدستور بالمنيا، أصدرته اليوم الخميس، جاء فيه إن حزب الدستور تعهد منذ بداية تدشين حملة دعمه لحمدين صباحى فى الانتخابات الرئاسية بأن تكون الحملة نزيهة وبكل معايير الاحترام للمرشح المنافس ومؤيديه، لأننا فى النهاية نختلف ولكن لسنا أعداء، وكلانا يبتغى مصلحة الوطن ليس أكثر.

واضاف الحزب فى بيانه انه فوجأ بتصرفات لا تليق من مؤيدى المرشح المنافس؛ وبالأخص من حملة تمرد بالمنيا فى الفاعليات التى نظمت فى ميدان بالاس، وقام مسؤولى الحمله بتمزيق بوسترات مؤيدة لحمدين صباحى، بل ووضع بوستراتهم عليها، موضحا أنه عندما تحدث عضو من الحزب ومؤيد لحمدين صباحى مع أعضاء تمرد كادت ان تحدث مشاجرة لولا تدخل البعض لاِحتواء الموقف.

واعرب حزب الدستور بالمنيا فى ختام بيانه عن احترامه الكامل لأى شخص أو كيان يختلف معه بالرغم من هذه الأفعال المدانة.