الداخلية: رئيس قسم بالمطبعة السرية وراء تسريب امتحانات الثانوية العامة

الداخلية: رئيس قسم بالمطبعة السرية وراء تسريب امتحانات الثانوية العامة امتحانات الثانوية العامة

كتب – أبو المعارف الحفناوي:

تصوير: محمود الحفناوي

أعلنت الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية، على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” اليوم الاثنين، عن نجاح وزارة الداخلية في تحديد وضبط مرتكبي واقعة تسريب بامتحانات الثانوية العامة.

وأشارت الصفحة إلى أنه في إطار ما رصدته الأجهزة الأمنية من قيام بعض الصفحات بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” على شبكة المعلومات الدولية “الإنترنت” بنشر صور تتضمن أسئلة امتحانات مادة اللغة العربية والتربية الدينية لطلاب الثانوية العامة وإجاباتها قبل قيام الطلاب بأداء الامتحانات حتى يتسنى لهم الغش والحصول على الإجابات، فقد تم تشكيل فريق بحث لتحديد مرتكبي الواقعة وضبطهم وتحديد أدوارهم.

وأسفرت جهود الفريق من خلال إجراء التحريات السرية حول المتهمين المضبوطين في الوقائع المرتبطة بنشر الامتحانات وأقاربهم، وكشف العلاقات بين المتهمين المضبوطين في وقائع مماثلة والعاملين بالمطبعة السرية بوزارة التربية والتعليم والمحبوسين على ذمة القضية، عن التوصل إلى أن وراء ارتكاب الواقعة عاطف. ع. م، رئيس قسم بالمطبعة السرية بوزارة التربية والتعليم محبوس على ذمة القضية، حيث تمكن المذكور من الحصول على أسئلة وأجوبة امتحان اللغة العربية من خلال عمله كمسؤول عن طباعة أسئلة الامتحانات بالمطبعة السرية، وقام بالاستيلاء على أسئلة مادة التربية الدينية من جهاز خاص بأحد زملائه المسؤول عن المادة بالمطبعة، وقام بنقلها من خلال وحدة تخزين “فلاشة” إلى منزله ووضعها على جهاز الحاسب الخاص به وعقب ضبطه طلب من شقيقيه أشرف وخالد، محو كافة محتويات جهاز الحاسب الخاص به.

وأضاف البيان أنه بتكثيف التحريات تبين قيام كل من هالة. ى.م، وتهاني. ي. م، وصباح. ع. م، ومحمد. ا. أ، ومحمود. م. ع، وعمر. إ. ع، وأحمد. ف. م، ومحمد. ج. ح، وعصام. م. م، وشهرته عصام البهنساوي سبق ضبطه بالاشتراك، فيما بينهم لتسريب أسئلة وإجابات إمتحانات الثانوية العامة مقابل مبالغ مالية، حيث استغلت هالة. ى. م طبيعة عمل زوجها عاطف. ع. م بإدارة الامتحانات بوزارة التربية والتعليم للحصول منه على أسئلة الامتحانات منذ عام 2014.

عقب تقنين الإجراءات تم ضبطهم جميعًا عدا المدعو محمد. ا. أ، وجارٍ ضبطه، وعثر بمنزل هالة. ى. م المضبوطات التالية مبلغ مالى قدره 8310 جنيهات، وجهاز حاسب آلي محمول، 4 جهاز تليفون محمول، شريحة خط محمول، قارئ Reader، جهاز هارد ديسك، دفتر توفير بإسم شقيقها أحمد به رصيد بلغ 577208 جنيهًا وآخر إيداع في 15 يونيوا بمبلغ 2 ألف جنيه، دفتر توفير باسم شقيقتها تهاني وبعض المشغولات الذهبية، كما عثر بمنزل المتهمة تهاني. ي. م، هاتف محمول، جهاز تابلت، جهاز كمبيوتر، فلاشة، وبمواجهتهم أقروا بما أسفرت عنه التحريات واعترفوا بارتكاب الواقعة.

الوسوم