الجمعية الخليلية الإسلامية بملوى تقيم مؤتمرا لدعم السيسى

الجمعية الخليلية الإسلامية بملوى تقيم مؤتمرا لدعم السيسى
كتب -

المنيا – محمد النادى:

طالب اللواء محمود خليفة محافظ الوادى الجديد المستقيل بتكاتف أبناء الشعب من أجل مصر والمستقبل, وقال: “إن هذا البلد العظيم كرم فى القرآن والإنجيل, فلم ترد أى دولة بصفة البركة كما وردت مصر في الإنجيل بقول مبارك شعبي مصر, والقرآن يذكر أكثر من خمس مرات مصر بالخير.

جاء ذلك خلال المؤتمر الذي عقدته الجمعية الخليلية الإسلامية بمركز ملوى، ليلة أمس الإثنين, برعاية رئيس مجلس إدارة الجمعية الشيخ صالح أحمد الشافعي أبو خليل نقيب الأشراف بالزقازيق, وبحضور المئات من أبناء الطرق الصوفية.

وقال الدكتور محمد المنشاوي، الصحفي ونائب رئيس تحرير وكالة أنباء الشرق الأوسط، إن السيسي رجل تنطبق عليه الآية الكريمة “رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه”, لقد صدق في تحمل مسؤولية إنقاذ مصر وأجرى الله سبحانه وتعالى علي يديه حفظ مصر والخروج بنا من الأزمة، وسيكتمل هذا الخروج بإتمام الإستحقاقات المتبقية من خارطة الطريق.

وتابع, المنشاوى، السيسي حمل روحه وحياته علي كفه وتصدى للتحديات الجسام عندما خرج ملبياً ومستجيباً ومعبراً عن رغبة الشعب في إنهاء الحكم الفاشي, ولم يتردد ولم يرتعش كسابقيه وكان جسورا كعادته، فهو قائد عسكرى عن حق من خير أجناد الأرض، جندي مقاتل يحفظ بلده.

وأضاف، المنشاوى، إن حركة حماس قامت بتثقيب 14 كيلو متر من الحدود بأكثر من 1800 نفق؛ هى أنفاق الخراب على مصر, حيث هربت من خلالها السلع المدعمة للشعب المصري, وكنا نرى أزمات الوقود بمصر والحمساويين ينعمون بالبنزين والسولار.

وقالت الدكتورة منال أغا، مؤسسة حركة “متطوع في الجيش المصرى” نريد أن نقول للعالم أننا لا نخاف وسنكمل كما بدأناه بنفس القوة، وسننزل في الإنتخابات لنثبت للعالم أننا في 30 يونيو لم نكن فوتوشوب، ونرد على الإرهاب , ونحن أمام مرشحين أحدهما خائف على البلد, وهيموت على البلد وآخر هيموت على كرسى الحكم.