الجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر: الحكومة في غيبوية.. والإرهاب لن يتوقف دون محاكمات رادعة

الجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر: الحكومة في غيبوية.. والإرهاب لن يتوقف دون محاكمات رادعة
كتب -

الإسكندرية _عمرو أنور:

حملت الجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر، بالإسكندرية، رئيس الوزراء إبراهيم محلب، مسئولية وقوع تفجيري الإتحادية، الذين أسفرا عن مقتل ضابطين اليوم.

وقال محمد سعد خير الله، مؤسس الجبهة، إن الإرهاب يرتع ويتجول حتى وصل الي محيط قصر الإتحادية، وهذا يعني أن الحكومة في حالة غيبوبة تامة.

وأضاف خيرالله: أن الجبهة الشعبية طالبت مراراً وتكراراً بتخصيص دوائر للقضايا المتعلقة بالإرهاب، حتى استجاب رئيس الوزراء السابق حازم الببلاوي، وخصص عدة دوائر، ولكن بعد ذلك تبخر هذا الموضوع.

وأشار مؤسس الجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر، إلى أن الإرهاب الحالي لن يتوقف إلا عندما تحدث محاكمات تسفر عن عقوبات سريعة ورادعة ضد كل من يشارك أو يتورط أو يحرض على تنفيذ عملية إرهابية، موضحا أن هذا لن يتم في ظل هذه التسويفات والتأجيلات في تلك القضايا، متسائلا: متى يتم تفعيل الدوائر المخصصة للفصل في مثل هذه الأمور؟.