الجبالي من بورسعيد: السيسي وقف بجوار الشعب.. وعلينا رد الجميل

الجبالي من بورسعيد: السيسي وقف بجوار الشعب.. وعلينا رد الجميل
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

قالت المستشارة تهاني الجبالي، إن الشعب المصري لن يهزم أبدا وأنه قادر على هزيمة كل معتدٍ على هذه الأمة، وأن بورسعيد هي أول من انطلق منها شرارة ثورة 30 يونيو في وجه جماعة الإخوان الإرهابية، حسب قولها.

جاء ذلك خلال المؤتمر الجماهيري الذي عقد، مساء أمس الخميس، بميدان الشهداء “المسلة سابقا” تحت رعاية جبهة الدفاع عن الجمهورية، والمبادرة الشعبية لدعم المرشح الرئاسي عبدالفتاح السيسي بحضور المستشارة تهاني الجبالي والبدري فرغلي، عضو مجلس الشعب السابق، والفدائي محمد مهران والدكتورة مديحة عمار حازم، عضو لجنة الشباب بحملة السيسي.

وأضافت الجبالي: “الشعب المصري هدم المشروع الأمريكي الذي كان يتم التخطيط له عبر سنوات ماضية، وذلك بموافقته على قدوم الإخوان في الحكم، ولا يمكن لأحد أن يضحك على الشعب بعد الآن باسم الدين”.

وتابعت: “السيسي وقف بجوار الشعب في 30 يونيو، والآن يقوم الشعب برد الجميل له عبر دعمه بقوة في الانتخابات الرئاسية، الشارع الآن لن يسمح بأن تكون مصر هناك تابعة تحت أي قيادة في العالم كله، ولكنها ستصبح صاحبة القرار”.

وأشارت تهاني إلى أن جماعة الإخوان المسلمين استهدفت الشعب المصري عبر حمل السلاح وهذا هو جرمهم الأكبر، وأنهم سوف يدعون بأن هناك وجود لانتخابات مزورة رغم خروج الملايين المتوقع يومي 26 و27 المقبلين.

وشددت: “مصر سوف تنتخب قائد يمحي أي فساد متواجد ويبعد الطغاة عن الشعب المصري، لذلك مصر تحتاج إلى عبدالفتاح السيسي، المشير قال من قبل إنه يملك العصاة السحرية وهي الشعب المصري”.

من جانبه، أكد البدري فرغلي، عضو مجلس الشعب السابق، أن الغرب كان يريد شراء قناة السويس وإعادتها مرة أخرى إلى قيادته، وأن تركيا كانت تحكم مصر، ولم يذكر أن أي شخص تابع لجماعة الإخوان المسلمين دافع عن بورسعيد في أحداث العدوان الثلاثي في 56 على مصر ولكنهم كانوا يدعمون الإنجليز ضد الوطن.

وتابع: “نريد أن يعلم العالم أن بورسعيد هي الأولى من وقفت ضد الإخوان، وأن من يعتدي عليها ستقف بورسعيد كلها ضده، سننتخب السيسي لكي يقضي على الفساد المنتشر في شوارع مصر”.

وهاجم البدري فرغلي، اللواء سماح قنديل، محافظ بورسعيد، مشددا على أن بورسعيد “لن تسمح بأن تكون في في أيدي مكتب الإرشاد”، موضحا بأنه بعد فوز السيسي سوف يتم التخلص من هذا المكتب بعد أن قام الشعب وعزل رئيس جامعتها.