الثنى لمحلب: المصريون لايتعرضون لضغوط فى ليبيا

الثنى لمحلب: المصريون لايتعرضون لضغوط فى ليبيا
كتب -

القاهرة – ولاد البلد:

قال رئيس الوزراء الليبى عبد الله الثنى إن المصرين آمنين فى ليبيا ولم يتعرضوا لضغوط، وأن ما حدث كان عبارة عن “أخبار خاطئة نتج عنها حدوث بعض الهلع” لأبناء الجالية المصرية فى المناطق الليبية الغربية وذويهم فى مصر.

وذكر موقع “أخبار مصر” التابع لاتحاد الإذاعة والتلفزيون أن رئيس الوزراء الليبى أكد- فى تصريحات لوكالة انباء الشرق الاوسط عقب استقبال ابراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء له اليوم بمقر اقامته بالعاصمة الأمريكية، واشنطن، حيث يشاركان فى القمة الأمريكية- الأفريقية التى هناك- أنه ليس هناك اى استهداف لاى جنسية على الاراضى الليبية؛ وخاصة ابناء الشعب المصرى الشقيق.

وأشار، الثنى، الى أن بعض التوتر بالمناطق الغربية من ليبيا نتج عن اخبار خاطئة، اما بقية المناطق الليبية فهى آمنة تماما، وخاصة بالنسبة للعمالة المصرية، وأوضح أن ما يحدث فى ليبيا هو مجرد صراع سياسى ليبى – ليبى، ولا دخل لاى عنصر غير ليبى فى ذلك.

وقال رئيس الوزراء الليبى: إن هناك لقاءات مصرية – ليبية متبادلة، وتعاون ثنائى فى مختلف المجالات، منها خطط لتدريب قوات الشرطة والجيش الليبى، وذلك من منطلق العلاقات المتميزة والتاريخية والاخوية بين البلدين اللذين يسعيان الى وحدة الصف لمواجهة اية تحديات، وخلص إلى: “ليس لنا فى مصر وليبيا الا بعضنا البعض.”.