البابا تواضروس يشارك بمؤتمر يناقش قضية الإلحاد بالإسكندرية

البابا تواضروس يشارك بمؤتمر يناقش قضية الإلحاد بالإسكندرية
كتب -

الإسكندرية- مايكل سمير:

شارك قداسة البابا تواضروس الثاني، في المؤتمر الذي تعقده لجنة الشباب بمجلس كنائس مصر، اليوم السبت، بمنطقة أبو يوسف بالإسكندرية، بعنوان “بالعقل كده”، لمناقشة قضية الإلحاد، يأتي ذلك في إطار جولة قداسة البابا المكثفة، بالأسكندرية.

وخلال كلمته قال البابا إن المسيحية ديانة سماوية، مركزًا على عدة نقاط وهي، المذاهب الوثنية الشرقية القديمة، والتي كانت تعتمد على الأخلاق ولا توصل للسماء، اليهودية، وتقوم على الناموس والوصايا ثم الذبائح.

وتابع أن الناموس شخص الخطية ولم يقدم علاج لذلك ولا يوصل للسماء، مضيفًا أن المسيحية قامت على فداء السيد المسيح بالصليب للبشرية، وأن المسيحية ديانة كاملة وكافية.

وأضاف “المذاهب المعاصرة تعتمد على “المزاج” وهذه هي نقطة الانطلاق عند الإلحاد”، متابعًا “يكفي أن نقول أن الإنسان الملحد لم يتذوق الحب حينما أقول أني أحب أحقق وجودي”، مضيفًا أن الإنسان عندما اعتمد على العقل تاه، مشيرًا بقوله “فالله لم يخلق شئ بلا هدف”.