البئية تدرس فرض ضريبة على انبعاثات الكربون

البئية تدرس فرض ضريبة على انبعاثات الكربون
كتب -

القاهرة – إبراهيم الصحارى:

أعلنت ليلى إسكندر، وزيرة الدولة لشؤون البيئة، اليوم الخميس، أن الوزارة تدرس فرض ضريبة كربونية على جميع الانبعاثات الناتجة عن جميع مصادر الطاقة وليس الفحم فقط، مؤكدة أن الوزارة ستنتهى من وضع الضوابط النهائية اللازمة لاستيراد الفحم خلال أربع أسابيع من الآن.

وتفجرت الخلافات من جديد داخل الحكومة حول الضوابط البيئية لاستخدام الفحم كمصدر للطاقة في صناعة الأسمنت ومحطات توليد الكهرباء.

وكان مجلس الوزراء قد وافق الأسبوع الماضي على استخدام الفحم في محطات توليد الكهرباء.

 وترفض وزير ة البيئة استخدام الفحم وتصفه بـ” الجريمة فى حق الأجيال”، بينما وزيرا الصناعة والبترول يدعمان استخدامه؛ لتعويض نقص الطاقة فى محطات الكهرباء والصناعات كثيفة الطاقة.

وتعاني مصر من مشاكل في توفير الطاقة لمصانع الأسمنت كثيفة الاستهلاك، في ظل توجيه معظم الوقود لمحطات توليد الكهرباء، التى تعاني هي الأخرى من نقص الغاز والمازوت والسولار اللازم لتشغيلها ، وهو ما دفع شركات توزيع الكهرباء على مستوى الجمهورية إلى قطع التيار الكهربائي عن مناطق متفرقة بالقاهرة الكبرى والمحافظات وهو ما يسمى بتخفيف الأحمال.

و حذرت إسكندر أكثر من مرة من مخاطر استخدام الفحم الحجري مصدرا للطاقة في مصانع الإسمنت ، بعد أن بدأت بعض شركات الإسمنت بالتحرك لاستيراد هذا النوع من الوقود، خاصة بعد موافقة مجلس الوزراء على بداية استخدامه من سبتمبر المقبل.

 

يذكر أن دول عديدة من بينها الاتحاد الأوروبي واستراليا ونيوزلندا تفرض ضريبة على انبعاثات ثاني أكسيد الكربون  لخفض التلوث الكربوني.