الإنقاذ البحري بالبحر الأحمر تحذر من تكرار حوادث الغرق بالغردقة

الإنقاذ البحري بالبحر الأحمر تحذر من تكرار حوادث الغرق بالغردقة
كتب -

البحر الأحمر – عمرو عبد الله:

قالت جمعية الإنقاذ البحري وحماية البيئة بالبحر الأحمر، في بيان أصدرته اليوم الأحد، إن حوادث غرق نزلاء وزائري الغردقة، تتكرر بشكل كبير، ما يدعو للقلق، وحذرت الجمعية من تكرار مثل هذه الحوادث.

وقال حسن فؤاد الطيب، رئيس الجمعية، إن الموسم السياحي الحالي شهد غرق أكثر من ٢٥  سائح مصري وأجنبي، وأطفال، من واقع دفاتر تسجيل الحوادث بجمعية الإنقاذ البحري وحماية البيئة، في الشواطئ وحمامات السباحة، وهو عدد كبير جدا بالنسبة لمحافظة واحدة مثل البحر الأحمر.

وأرجع الطيب، سبب تكرار حوادث الغرق إلى عدم الاهتمام بالإنقاذ البحري بالشواطئ وحمامات السباحة، وعدم وجود  خطة عمل لتغطية الخلل والعجز بالفنادق والشواطئ، وعدم وجود معدات تكفي للإنقاذ، إضافة إلى ما وصفه بإهمال إدارة الفنادق في إدارة الأزمات.

وأضاف الطيب أن هناك أسباب أخرى مثل: عدم التفتيش من وزارة السياحة والجهات المعنية، على الفنادق والشواطئ وحمامات السباحة، وعدم وجود كاميرات تعمل بصفة مستمرة على الشواطئ وحمامات السباحة، للرجوع اليها أثناء التحقيق لكشف الخلل، عدم وجود عمال تكفي لهذا العمل، وغير مؤهلين وليس لديهم معدات أو إسعافات أولية، أو إنقاذ سريع بالبحر أو الحمامات.