الإسماعيلية: تجديد حبس 39 إخوانيا 45 يوما وتأجيل محاكمة المتهمين بقتل أبو دومة لبعد غد

الإسماعيلية: تجديد حبس 39 إخوانيا 45 يوما وتأجيل محاكمة المتهمين بقتل أبو دومة لبعد غد
كتب -

الإسماعيلية – عمرو الوروارى:

قررت محكمة جنايات الإسماعيلية تجديد حبس 39 متهما من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين بشمال سيناء والإسماعيلية 45 يوما على ذمة التحقيق.

وأوضح مصدر قضائي أن محكمة جنايات الإسماعيلية برئاسة المستشار محمد موسى، وعضوية المستشارين: أسامة حسن وشريف كامل، جددت حبس 15 متهما مقيمين بمحافظة شمال سيناء 45 يوما لاتهامهم بالإئتلاف العمدي للمنشآت العامة والخاصة، والانضمام الى جماعة إرهابية محظورة، والتحريض على أعمال عنف ضد قوات الجيش والشرطة، وتنظيم مظاهرات بدون اخطار قوات الأمن، وإحداث فوضى وإثارة الذعر والفوضى والإضرار بالأمن والسلم العام.

كما قررت نفس المحكمة حبس 24 آخرين من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين بالإسماعيلية لمدة 45 يوما على ذمة التحقيق بتهم: البلطجة، وحيازة أسلحة وذخيرة، وتنظيم مسيرات على خلاف القانون، وتعطيل الطريق العام، وإتلاف منشأت عامة وخاصة، وتكدير الأمن والسلم العام.

وأضاف المصدر: “إن المتهمين من محافظة افسماعيلية متهمون فى عدة قضايا، أبرزها اشتباكات بين الأهالي وأعضاء الإخوان أمام ديوان محافظة الإسماعيلية في يوليو الماضي، وأحداث حرق مجمع المحاكم في 14 اغسطس الماضى؛ بالتزامن مع فض اعتصامي رابعة والنهضة.

على صعيد آخر، أجلت محكمة جنايات الإسماعيلية محاكمة قتلة الضابط أحمد أبو دومة معاون مباحث الإسماعيلية لجلسة الإثنين المقبل لعدم حضور المتهمين من محبسهم.

ومن المفترض أن تستمع المحكمة لشهود النفي والاثبات والطبيب الشرعي، ومناقشة الضباط مجرى التحريات في أولى الجلسات بعد رفض محكمة الإستئناف طلب رد المحكمة المقدم من دفاع المتهمين.

ويواجه المتهمون السبعة، وهم: أحمد محيى جاد، وسيد على محمد، وإبراهيم حسن موسى، وحازم محمد زكى، وعصام زكى، وعصام محمد عطا، وأحمد سالم محمد، تهم القتل العمد باستخدام فرد خرطوش، والهروب إلى مركز أبو صوير، بينما يواجه المتهمان، الثامن والتاسع، وهما: أحمد محمد عقل، وأحمد عبد الوهاب تهم التستر على المتهمين السبعة.

وترجع أحداث القضية إلي نشوب مشاجرة مع شخص كان يستقل دراجة نارية بجوار المستشفى العام بمدينة الإسماعيلية واستغاث بالضابط، أحمد أبو دومة معاون مباحث الإسماعيلية، عندما حاول المتهمون الإعتداء عليه بسبب مشاجرة بينهم، وعندما قام “النقيب” أبو دومة بإيقاف أطلقوا النار عليه ليتوفى فور وصوله للمستشفى.