اغتيال قائد فرقة مدرعة بالقوات المسلحة.. و”لواء الثورة” تتبنى العملية

اغتيال قائد فرقة مدرعة بالقوات المسلحة.. و”لواء الثورة” تتبنى العملية أحد التنظيمات الإرهابية - صورة أرشيفية

اغتال مسلحون ملثمون، صباح اليوم السبت، العميد أركان حرب عادل رجائي إسماعيل، قائد الفرقة التاسعة مدرعة بالقوات المسلحة، أمام منزله بمدينة العبور، أثناء توجهه للعمل.

وتقام جنازة عسكرية للشهيد – زوج سامية زين العابدين، الصحفية بمؤسسة دار التحرير – بمسجد المشير طنطاوى عصر اليوم.

وكشف مسؤول أمني أن رجائي أصيب بطلق ناري في رأسه أمام منزله ما أدى إلى مصرعه على الفور، وقال إن حارسه أصيب بطلق ناري في ساقه، ونقل لأحد المستشفيات.

وقتل 12 من مجندا وأصيب ثمانية آخرون، الجمعة قبل الماضي، في هجوم مسلح استهدف نقطة تفتيش “زقدان” في سيناء.

وتشن جماعات إرهابية مسلحة هجمات تستهدف قوات الأمن في شمال سيناء، وتمتد إلى بعض المحافظات الأخرى.

وتبنت جماعة إرهابية تطلق على نفسها اسم “لواء الثورة” مسؤولية اغتيال قائد الفرقة التاسعة مدرعات.

وقالت الجماعة عبر حسابها بـ”تويتر” إن “قامت مجموعة من مقاتلينا بتصفية عادل رجائي، أحد قادة السيسي صباح السبت 22 – 10 -2016 بعدة طلقات في الرأس واغتنام سلاحه”.

الوسوم