اعتصام مفتوح لمعلمي “441” بمديرية التربية والتعليم ببورسعيد

اعتصام مفتوح لمعلمي “441” بمديرية التربية والتعليم ببورسعيد
كتب -

بورسعيد – محمد الحلوانى:

دخل العشرات من معلمي مسابقة “441” في اعتصام مفتوح داخل مبنى مديرية التربية والتعليم بمحافظة بورسعيد حتى يتم إعلان نتيجة المسابقة.

وأكد المعتصمون أنهم قموا بتقديم الأوراق إلى اللجنة منذ حوالي سنتين حتى يتم إعلان نتيجة المسابقة في أقرب وقت كما حدث في المسابقات الأخرى، مشددين على استمرارهم في الاعتصام حتى يتم إعلان الأسماء التي فازت بهذه المسابقة لتعيينهم بمدارس المحافظة.

وشكلت مديرية التربية والتعليم ببورسعيد لجنة من بعض العاملين بالمديرية وممثلين من خريجي كليات التربية المتقدمين للمسابقة، وذلك لتقديم أوراقها إلى مكتب الدكتور محمود أبو النصر بوزارة التربية والتعليم.

من جانبه، قال المهندس يحيى عبدالملك، مدير مديرية التربية والتعليم: “نسعى لمحاولة حل الأزمة في إطار قانوني بالتعاون مع الوزارة واللواء سماح قنديل، محافظ بورسعيد، لكن حل الأزمة يحتاج لمزيد من الوقت؛ حيث أن المسابقة استغرقت عامين ولم يتم الإعلان عنها”.

الجدير بالذكر أن مسابقة 441 اكتسبت اسمها المعروف إعلاميا من قرار محافظ بورسعيد السابق، اللواء أحمد عبد الله، فى منتصف يوليو من عام 2012 بالموافقة على طلب، الدكتور بسيوني وكيل وزارة التعليم والتعليم بالمحافظة، على تنظيم مسابقة لتعيين 441 معلما جديدا بمدارس بورسعيد بنظام المكافأة الشاملة، على أن يكون استلامهم للعمل بداية من العام الدراسي 2012/2013، لسد العجز في عدد من التخصصات من خريجى عام 1998 حتى عام 2006.

وبدأ المعلمون بالفعل فور الإعلان عن المسابقة فى التقدم لها، وطوال العامين الماضيين كانت مسابقة 441 محلا للكثير من المطالبات والاحتجاجات دون أن يجد المتقدمون للمسابقة حلا مرضيا أو تفسيرا مقبولا للتأخير المبالغ فيه فى إعلان نتيجتها.