اعتصام لعمال مصنع البروبلين ببورسعيد للمطالبة بالإفراج عن زملاء لهم

اعتصام لعمال مصنع البروبلين ببورسعيد للمطالبة بالإفراج عن زملاء لهم
كتب -

صورة أرشيفية

بورسعيد – محمد الحلواني:

دخل أكثر من 400 عامل بالمصنع في اعتصام مفتوح للمطالبة بالإفراج عن زملائهم المقبوض عليهم، وإقالة مدير الأمن، إلغاء اللائحة الداخلية للشركة، والعمل وفقا للائحة جديدة تتناسب مع احتجاجات العمال وصرف المستحقات المالية المتأخرة.

كانت قوة أمنية تابعة لمديرية أمن بورسعيد، ألقت القبض على ثلاثة عمال من مصنع البروبلين، بتهم التحريض على الإضراب وتخريب المصنع.

وقال أحد العمال المعتصمين -فضل عدم ذكر اسمه- إن زملائه محمد أحمد إبراهيم (31 سنة)، وكمال السيد راضي، وكمال محمد (33 سنة) توجهوا لإبلاغ الحاكم العسكري، ومسؤولين بالأمن الوطني والمحامي العام و مديرية أمن بورسعيد، بتنظيم اعتصام مفتوح داخل المصنع للمطالبة بعدد من المطالب إلا أنه تم إلقاء القبض عليهم داخل مديرية الأمن.