استنفار أمني بعد هروب ناشط إخواني من مستشفي بورسعيد العام

استنفار أمني بعد هروب ناشط إخواني من مستشفي بورسعيد العام
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

أعلنت مديرية أمن بورسعيد، حاله الاستنفار الأمني، بعد قيام أحد الأشخاص التابعين لجماعة الإخوان المسلمين بالهرب من مستشفي بورسعيد العام أثناء الكشف الطبي عليه.

وأكد مصدر أمني بمديرية أمن بورسعيد أن عبدة .أ . ب  من مواليد 58 والذى تم القبض عليه هو وأكثر من 35 شخص من أعضاء الجماعة، أثناء احدى التظاهرات، أقدم على الهرب أثناء الكشف علية داخل مستشفي بورسعيد العام.

وأوضح المصدر الأمني أن الناشط الإخواني ألح في طلب الكشف عليه بحجة تدهور حالته الصحية أثناء تواجده بقسم المناخ. وقد استجابت قوات الأمن لطلبه وأرسلته إلى مستشفي بورسعيد العام، إلا أنه تمكن من مغافلة أفراد الحراسة وفر هاربا.

وأوضح المصدر أن مديرية أمن بورسعيد تقوم الآن بتمشيط المنطقة كلها للقبض على المتهم.