استمرار اعتصام طلاب جامعة سوهاج تنديدا بحادث الكوامل: “1-2 التليفزيون المصري فين؟”

استمرار اعتصام طلاب جامعة سوهاج تنديدا بحادث الكوامل: “1-2 التليفزيون المصري فين؟”
كتب -

سوهاج – آيات ياسين:

تصوير – مكاريوس أسامة:

واصل  المئات من طلاب جامعة سوهاج اعتصامهم، اليوم الإثنين، أمام بوابة الجامعة الرئيسية وسط وجود أمني مكثف بعد حادث الكوامل، أمس الأحد.

وودعت سوهاج، مساء أمس، جثامين الـ12 طالبة اللاتي لقين مصرعهن في تصادم مروع بين سيارة ميكروباص وأخرى نقل على طريق جامعة سوهاج بمنطقة الكوامل، وأمرت النيابة العامة بحبس السائق المتسبب في الواقعة 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وطالب الطلاب المعتصمين برحيل ومحاسبة نبيل نور الدين، رئيس الجامعة، المتسبب في وفاة الطالبات بسبب اتخاذه قرارا خاطئا بنقل الدراسة للجامعة الجديدة بالكوامل قبل تجهيز الطريق، كما طالبوا بوقف الدراسة بالكوامل لحين الانتهاء من الطريق والتأكد من سلامته ومطابقته للمواصفات.

وارتدت عدد من الطالبات السواد على زميلاتهن ورفعوا لافتات تطالبا برحيل رئيس الجامعة ووقف الدراسة بالكوامل، مرددين هتافات “1 – 2 التليفزيون المصري فين؟”، معبرين عن غضبهم بسبب اختفاء التغطية الإعلامية لاعتصامهم.

وتوجه اللواء صابر إبراهيم، مدير أمن سوهاج، للتحدث مع الطلاب لإقناعهم باستكمال اعتصامهم داخل الجامعة ولكنهم رفضوا خوفا من محاصرتهم.

وقال محمد سراج، أحد الطلاب المعتصمين، إن “ما حدث كارثة تسبب فيها رئيس الجامعة بقراره غير المسؤول، ونطالبه بأن يترك منصبه كرد فعل طبيعي لأي حادثة مماثلة ينتج عنها عدد من الضحايا الأبرياء”.

وكان الدكتور نبيل نور الدين، رئيس جامعة سوهاج، قد قرر تعليق الدراسة بالجامعة لمدة 4 أيام، حدادا على أرواح ضحايا حادث التصادم المروع.

وقال الدكتور أحمد علي حسين، نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب، في تصريح له, إن قرار تعليق الدراسة سيبدأ تنفيذه اعتبارا من اليوم وحتى يوم الخميس المقبل، لافتا إلى تشكيل لجنة من الجامعة للتحقيق في الحادث ومتابعة تحقيقات النيابة الجارية بشأنه.