استقالة 15 عضوا من حملة السيسي بالبحيرة بهدف الابتعاد عن الصراعات

استقالة 15 عضوا من حملة السيسي بالبحيرة بهدف الابتعاد عن الصراعات
كتب -

البحيرة – محمود السعيد:

تقدم 15 عضوا بالحملة الرسمية للمرشح الرئاسي عبدالفتاح السيسي بمركز رشيد بالبحيرة باستقالتهم من صفوف الحملة، مشددين على اتجاههم للعمل كحملة شعبية داعمة للمشير بمركز رشيد “بعيدا عن صراعات لن يجني منها الوطن شيء”، على حد قولهم.

وأصدر الأعضاءا لمستقلون بيانا جاء فيه: “إننا لا نعمل من تاريخه بالحملة الرسمية لدعم المشير بمركز رشيد نظرًا لمحاولات البعض القفز عليها واستغلالها الاستغلال الأسوأ، مما حدا بنا الخروج منها”.

وأضاف البيان: “قررنا العمل كمجموعة معروفة للجميع بنقاء مضمونها وابتغائها المصلحة العامة”.

وجاءت الاستقالة بعد أن قام نائب سابق بمجلس الشعب عن الحزب الوطني “المنحل” بفتح مقر في منزله وأطلق عليه “مقر الحملة الرسمية للمشير السيسي برشيد”، الأمر الذي أثار استياء وغضب أعضاء الحملة، وذلك دون تدخل من الحملة الرسمية، الأمر الذي جعلهم يقدمون استقالاتهم.

والمستقيلون هم حسب البيان: حمدي مصطفى إسماعيل، ومحمد أحمد بشير، وسالم محمد النشيف، وعطيات عبد المحسن سنور، وسعيد ناصر الدمياطي، ومحمد أحمد المباريدي، ومحمد رمضان، أبو جويلة، وفاطمة علي محمد بدر، ومحمود عاشور الجبرتي، ومحمد خليل القشلان، والحسيني عبد المطلب الجماس، وسمير محمد نجه، وهاني عبد الحليم البحيري، وعلي أحمد أبو سماحة، وهشام محمد مكي.