استئناف الإسماعيلية ترفض الإفراج عن الضباط المتهمين في قضية سجن المستقبل

استئناف الإسماعيلية ترفض الإفراج عن الضباط المتهمين في قضية سجن المستقبل
كتب -

الإسماعيلية- عمرو الورواري:

رفضت محكمة استئناف الإسماعيلية، اليوم الإثنين، برئاسة المستشار أمجد حشيش، وعضوية المستشارين خالد غزي ووليد سراج الدين، طلب الإفراج عن الضباط المتهمين في قضية سجن المستقبل، علي ذمة القضية.

كان اثنين من السجناء، قد تمكنوا من الهرب من سجن مدينة المستقبل بمحافظة الإسماعيلية، في الساعات الأولى من فجر أول أيام عيد الفطر، وهي القضية التي يحاكم فيها مأمور سجن المستقبل، ونائبه، وضباط النوبتجية، وأمناء الشرطة، ومساعديهم المتهمين بتهريب سجينين شديدي الخطورة محكوم عليهما بالإعدام والمؤبد، ويواجهان تهم قتل أفراد الشرطة والجيش واقتحام الأقسام.

واستمعت المحكمة إلى أقوال الدفاع لمدة اقتربت من ساعة تقريبا بحضور كم كبير من المحامين المتطوعين للدفاع عن الضباط المتهمين.

وكان محامو الضباط المتهمين، تقدموا بطلب للإفراج عن موكليهم، علي ذمة القضية، بعد اتهامهم بالتقصير والإهمال الجسيم والإضرار بمصالح المواطنين والدولة بعد هروب السجينين.