اختتام مهرجان البحيرة للفنون بنجاح فى غياب عرب وعبد الدايم

اختتام مهرجان البحيرة للفنون بنجاح فى غياب عرب وعبد الدايم
كتب -

البحيرة – محمود السعيد:

وسط حضور جماهيرى غير مسبوق، وغياب كامل لمسؤولى وزارة الثقافة، اختتم، اليوم الجمعة، مهرجان البحيرة الدولى للفولكلور فعاليات دورته الثانية، بدار أوبرا دمنهور، بحفل شارك فيه الفرقة القومية للفنون الشعبية، التابعة لقطاع الفنون الشعبية والاستعراضية، وفرقة ريتم من الهند، وفرقة نينوى العراقية.

وبرغم عدم مشاركة أيا من المسؤولين الكبار بوزارة الثقافة، فى حفلى الافتتاح والختام، بداية من الوزير الدكتور صابر عرب، مرورا بالدكتورة إيناس عبد الدايم رئيس دار الأوبرا، اللذان أعلن فى وسائل الإعلام عن مشاركتهما فى الحفلين لكنهما تخلفا عن الحضور دون ابداء الأسباب، رغم ذلك فقد أعرب محمد ظريف، مدير دار أوبرا دمنهور ومدير المهرجان عن تقديره للمسؤواين بالوزارة، وقال:” الدكتورة إيناس عبد الدايم رئيسة المهرجان ساهمت  فى النجاح الكبير الذى حققه المهرجان، فى ظل الظروف التى تمر بها مصر حاليا، فقد حرصت علي توفير كل عوامل النجاح للحدث الفني الكبير، فضلا دور وزير الثقافة محمد صابر عرب، و محافظ البحيرة، وجميع الهيئات الثقافية التي شاركت في انجاح هذا المهرجان”.

شارك فى المهرجان؛ الذى استمر لمدة خمسة أيام، 6 فرق من دول، هى: الإمارات، رومانيا، الهند، العراق، بلغاريا، إندونيسيا، إضافة إلى الفرق المصرية.

كرم المهرجان كل من: المخرج عبدالرحمن الشافعى، واسم الراحل كمال نعيم، والموسيقار عطية شرارة.