اتفاقية جديدة للتنقيب عن الذهب و المعادن بالصحراء الشرقية

اتفاقية جديدة للتنقيب عن الذهب و المعادن بالصحراء الشرقية
كتب -

القاهرة- ولاد البلد 

وقع شريف إسماعيل، وزير البترول والثروة المعدنية، اتفاقية جديدة ، مع هيئة الثروة المعدنية وشركة شلاتين للثروة المعدنية، للبحث عن الذهب والمعادن، فى مناطق (جبل إيقات ، وجبل الجرف ، ووادى مسيح، وجبل علبة ، ومنطقة أسوان) بالصحراء الشرقية .

وقال إسماعيل، في بيان اليوم الاثنين،  إن شركة شلاتين هي شركة مملوكة للدولة،  الهدف من إنشاءها،  هو تقنين أوضاع البحث العشوائى عن الذهب والمعادن بتلك المناطق من خلال شركة وطنية، مما يحقق عائداً للدولة يتمثل فى الحفاظ على مواردها الطبيعية، ويساهم فى توفير فرص عمل جديدة مباشرة وغير مباشرة لأبناء المنطقة من خلال الأنشطة المرتبطة بها .

ومن جانبه أشار عمر طعيمة، رئيس هيئة الثروة المعدنية، إلى أن شركة شلاتين تقدمت بطلب لهيئة الثروة المعدنية للحصول على إمتياز للبحث عن الذهب والمعادن المصاحبة له واستغلالها فى مساحة إجمالية 13670 كيلو متر مربع فى حلايب وشلاتين وأسوان .

وقال عطية مخلوف رئيس شركة شلاتين للثروة المعدنية،  إن رأس مال الشركة يبلغ حوالى 10 ملايين جنيه تساهم هيئة الثروة المعدنية بنسبة 75%،  و 24% لبنك الاستثمار القومى، و 1٪ للشركة المصرية للثروات التعدينية فى المنطقة الواقعة بين خطى عرض 22/24 شمالاً، وذلك لتقنين الاستغلال العشوائى للذهب ، مع استغلال المناجم الموجودة فى المنطقة والعمل على الاستغلال الاقتصادى الأمثل للخامات المعدنية بتحقيق أعلى قيمة مضافة لها بدلاً من تصديرها كمادة خام .