إصابة ضابط ومجند في إشتباكات بين الأمن وطلاب بجامعة المنيا

إصابة ضابط ومجند في إشتباكات بين الأمن وطلاب بجامعة المنيا
كتب -

المنيا – محمد النادى:

شهد محيط جامعة المنيا مصادمات عنيفة بين قوات الأمن وطلاب متظاهرين بعدما اقتحمت قوات الأمن الحرم الجامعى، فأصيب ضابط ومجند.

كان عدد من الطلاب قد بدأوا مظاهرتهم داخل الحرم الجامعى، ورددوا هتافات مناهضة لقوات المسلحة والشرطة، ومعترضة على عزم عبد الفتاح السيسى، وزير الدفاع السابق، الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة، كما ردد الطلاب المتظاهرين هتافات منددة بالاحكام القضائية؛ خاصة قرار تحويل أوراق 529 متهما بالمنيا للمفتى لتبيان الرأى الشرعى فى الحكم بإعدامهم، كما طالب الطلاب المتظاهرين بعودة الرئيس السابق، محمد مرسى، لحكم.

وبعد التظاهر داخل الحرم الجامعى خرج للشارع عدد من الطلاب المتظاهرين، وحاولوا قطع طريق القاهرة- أسوان الزراعى، فواجهتهم قوات الأمن، واستخدم الطرفان” اسلحتهم المعتادة”، حيث رشق الطلاب قوات الأمن بالحجارة وبالألعاب النارية” شماريخ”، فى حين أطلقت قوات الأمن القنابل المسيلة للدموع، واسفرت المواجهة عن إصابة الضابط ماهر عادل، ملازم أول بالأمن المركزى, والمجند محب رضا، بفرق الأمن المركزى.

 وتمكنت قوات الأمن من تفريق المظاهرة؛ بعد أن طاردت الطلاب خارج الحرم الجامعى، ثم اقتحمته وفرقت المتظاهرين بداخله، ولم يتبين ما إذا كان قد وقعت إصابات بين الطلاب أم لا.