إدارة البروبلين وعمالها يتوصلون لإتفاق برعاية محافظ بورسعيد ينهى الإضراب

إدارة البروبلين وعمالها يتوصلون لإتفاق برعاية محافظ بورسعيد ينهى الإضراب
كتب -

 

بورسعيد – محمد الحلوانى:

توصل ممثلون عن العاملين المضربين عن العمل بالشركة المصرية لإنتاج البروبلين والبولى بروبلين ببورسعيد، منذ 12 يوما، وإدارة الشركة، بحضور محافظ بورسعيد، لإتفاق ينهى الإضراب، يتضمن: أن تتعهد وتلتزم الشركة بالتنازل عن جميع البلاغات المحررة؛ السابقة واللاحقة للإعتصام أو الإضراب؛ ضد العمال، واحتساب كافة أيام الإعتصام والإضراب؛ لجميع العاملين بالشركة؛ كأيام عمل، وعدم التعرض لأى من العاملين بالشركة؛ المشاركين أو الغير مشاركين بالإعتصام.

 وأكد بيان صادر عن ديوان عام محافظة بورسعيد، اليوم الجمعة، أنه فى خطوة من إدارة الشركة لفتح صفحة جديدة بينها وبين العمال اعلنت عن تحملها تكاليف رحلة حج لـ 8 من العاملين، بالاضافة إلى صرف مكأفاة سنوية قدرها 12 شهرا من الراتب الأساسى.

وأوضح البيان أن” مبنى محافظة بورسعيد شهد اسدال الستار نهائيا على هذه المشكلة، بحضور المهندس أسامة أنور السكرتير العام المساعد، وممثلى وزارة القوى العاملة، بعدما قام المحافظ بتقريب وجهات النظر، وانتهاء الاتفاق علي توقيع عقد اتفاق بين إدارة الشركة المصرية لإنتاج البروبلين والبولى بروبلين، متمثلة في المهندس فكرى خليفة، العضو المنتدب للشركة، وخمسة من ممثلى العمال”.

وأشار البيان إلى إلتزام ممثلو العمال بفض الإعتصام والإضراب، والتشغيل الفورى للمصنع، على أن يلتزم كل طرف بما تم الإتفاق عليه.

ولفت بيان ديوان عام محافظة بورسعيد إلى أن المحافظ، اللواء سماح قنديل، شدد على أن الظروف التى تمر بها البلاد لا تسمح بمثل هذه الإضرابات؛ التى تعطل مسيرة الإنتاج، مشيرا إلى أنه لابد من العمل بجدية لتعويض الخسارة الناتجة عن توقف الإنتاج طوال نحو أسبوعين، منبها إلى أنه لابد لكل طرف الإلتزام بكافة البنود التى تم توقيعها.

يذكر أن أكثر من 400 عامل بمصنع البروبلين قد دخلوا، قبل 12 يوما في إعتصام وإضراب مفتوح عن العمل للمطالب بتنفيذ مطالبهم والتي تتمثل فى: إقالة إدارة الشركة، وإلغاء اللائحة الداخلية للشركة وما يترتب عليها من قرارات، وإقرار لائحة جديدة تتناسب مع احتياجات العمال، وصرف مستحقات مالية للعاملين لم تصرف منذ  أكثر من ثلاث سنوات.