إجراءات أمنية مشددة وحضور مكثف للطلاب في أول أيام الدراسة بالبحيرة

إجراءات أمنية مشددة وحضور مكثف للطلاب في أول أيام الدراسة بالبحيرة
كتب -

 البحيرة- محمود السعيد:

شهدت جامعة دمنهور، اليوم السبت، إجراءات أمنية مشددة، وحضور مكثف من جانب الطلاب، في اليوم الأول للعام الدراسي الجديد، حيث شهد محيط كليات الجامعة تواجدًا لتشكيلات للأمن المركزي بـ6 سيارات، ومدرعتين لتأمين مبنى مجمع الكليات النظرية بالأبعادية ومجمع الكليات العلمي .

من جانبه  قال الدكتور حاتم صلاح الدين، رئيس جامعة دمنهور إن الدراسة بدأت اليوم بشكل طبيعي ومنتظم، لافتًا إلى وجود استجابة من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، والعاملين لجميع الإجراءات الأمنية والتنظيمية التي تتبعها الجامعة، مضيفًا أن الجداول أُعلنت بداخل الكلية، وكذلك على الموقع الإلكتروني للكلية والجامعة.

وحول الأسر الطلابية أكد رئيس الجامعة أنه لن يسمح لأي نشاط للأسر يمارس العمل السياسي داخل الجامعة، مضيفًا أن إدارة الجامعة ستنظم عددًا من الندوات للتوعية السياسية والوطنية خلال العام الدراسي، وسيمثل خلالها كافة اتجاهات الراي.

فيما تفقد اللواء محمد فتحي إسماعيل، مساعد وزير الداخلية لأمن البحيرة، ويرافقه اللواء نبيل عبد الفتاح، نائب مدير الأمن، واللواء دكتور أشرف عبد القادر، مدير إدارة البحث الجنائي، مجمع الكليات بالأبعادية، وتفقد الخدمات الأمنية المحيطة خارج أسوار الجامعة للإطمئنان على الحالة الأمنية بالتزامن مع العام الدراسي الجديد .

وأضاف العميد إيهاب غنيم، مدير أمن الجامعة، أنه لم يتم تسجيل أي حالات شغب في اليوم الأول للعام الدراسي داخل مجمع كليات الأبعادية، لافتًا إلى وجود 4 بوابات للمجمع على كل بوابة 4 بوابات إلكترونية، بالإضافة إلى أجهزة لكشف المعادن بتواجد أفراد من الأمن تعاونه سيدات لتفتيش الطالبات، مستدركًا أم حدود الأمن على البوابات وأسوار المجمع فقط، وليس داخل الجامعة والذي تقع مسؤولية تأمينها على الأمن الإداري.