“أولتراس ربعاوي” تقطع طريق 23يوليو ببورسعيد احتجاجا على احتجاز سيدة وطفلها

“أولتراس ربعاوي” تقطع طريق 23يوليو ببورسعيد احتجاجا على احتجاز سيدة وطفلها
كتب -

بورسعيد– محمد الحلواني:

قطع العشرات من أعضاء رابطة أولتراس ربعاوي في بورسعيد، اليوم الأحد، طريق 23 يوليو أمام مسجد صالح سليم بحي المناخ، مستخدمين الإطارات المشتعلة، للتنديد بإلقاء القبض على سيدة ونجلها، واحتجازهما، مساء أمس السبت، داخل  قسم شرطة الزهور.

كان التحالف الوطني لدعم الشرعية ببورسعيد، قد أعلن في بيان له فجر اليوم، عن ما وصفه بـ”النفير العام والاستعداد للدفاع عن النساء والأطفال”، مطالبا أنصاره بالإستعداد للدفاع عن نسائهم، وذلك بعد إلقاء القبض على السيدة ونجلها الصغير، خلال عملية مداهمة للقبض على ابنها الأكبر.

وهدد التحالف قوات الأمن ما نصه “إننا نعطي العقلاء في أجهزة الأمن الفرصة للتدخل السريع لتصحيح هذا الجرم الذى يرتكبه من لا يقدر المسؤولية، وإلا فأبناؤكم ونساؤكم وبيوتكم وما تملكون صاروا هدفا مستباحا”.

وبحسب البيان، فقد داهمت قوات الأمن، أمس، منزل الشاب أحمد عبد الرحيم، المصاب، والذي لم يكن متواجدا وقتها، فألقت القبض على شقيه الصغير (12 عاما)، وعندما ذهبت أمه لتفقده في قسم شرطة الزهور احتجزوها هي الأخرى.