أهالي عزبة الهيمة بالمنيا تستغيث بالسيسي: ارحمنا من الظلم وانقذنا من بتوع المطار

أهالي عزبة الهيمة بالمنيا تستغيث بالسيسي: ارحمنا من الظلم وانقذنا من بتوع المطار
كتب -

المنيا – محمد النادي:

أعرب أهالي عزبة الهيمة، التابعة لمركز المنيا، عن ضيقهم الشديد عقب قيام سلطات الأمن بإزالة منازل العزبة وتشريها سكانها بحجة توسعة المطار، وهو الأمر الذي دفع الأهالي إلى الاعتراض على القرار وقاموا بالتظاهر أمام ديوان المحافظة ورفعوا لافتات تطالب الرئيس السيسي بالتدخل لمنع قرار الهدم.

“ولاد البلد” التقت أهالي القرية وتقابلت مع سكانها، والذي شددوا على أن إدارة مطار المنيا قامت بإرسال إنذارات لهم بهدم الأدوار العليا من منازلهم بحجة أنها تحجب الرؤية لهبوط الطائرات، مع العلم أن مبنى تدريب الطيران يزيد ارتفاعه عن 5 أدوار، وبدأت حملات إزالة تنفذها المحليات وتستهدف المنازل كاملة وليست الأدوار العليا فقط.

وأكد الأهالي أن هناك أحد القيادات بمطار المنيا يتربص بالأهالي ويتوعدهم دائما لوجود خصومة قديمة منذ أيام ثورة 25 يناير.

وأضاف الأهالي أن هذا المسؤول اعتاد تهديد الأهالي منذ ذلك الوقت حتى عدة شهور مضت، وبدأت بعدها خطابات الإنذارات تتوالى إلى أهالي القرية بهدم الأدوار العليا من الدور الثالث فما فوق، ومن اعترض على القرار والإنذارات تحررت لهم محاضر وغرامات وصلت إلى10 آلاف جنيه عن المخالفة الواحدة.

وشدد الأهالي على أن تلك الأراضي المقامة عليها منازلهم ورثوها عن أبائهم وأجدادهم، وأنهم منذ 12 عاما قامت إدارة المطار بانتزاع الأراضي الزراعية منهم وأجرتها لهم “ونقوم بدفع إيجارات سنوية مقابل حق الانتفاع السنوي”.

وقال الحاجة أم محمود: “إحنا قاعدين في البيت بتاعي أنا وابني وأولاده وزوجته من سنين، فوجئنا بالحكومة عايزة تهد البيت وجاءوا الأسبوع الماضي وهدوا أكثر من 30 بيت لأنها قريبة من سور المطار وتحجب الرؤية عن طريق هبوط الطائرات، طيب أروح فين بيهم ونقعد على الأسفلت ولا نقعد فين.. حتى الأرض اللي كانت ملكنا أخدتها الحكومة والمطار، وكمان عايزة تضم أراضي لعزبة المطار.. طيب ليه وعلشان إيه عايزين يطردونا.. وأقول للسيسي ارحمنا من الظلم اللي وقع علينا ومين غيرك يا سيسي ينقذنا من بتوع المطار اللي عايزين يطرودنا”.

من جانبه، أوضح زين محمد علي، عامل بمسجد بالعزبة: “الحكومة حررت ضدي محاضر بإقامة مئذنه لمسجد الهيمة بالعزبة وتشوين مواد بناء ودفعت غرامة 500 جنيه واتحبست 3 شهور على هذه المخالفت وكمان عايزين يطردوني من بيتي وأنا معي 9 بنات وولدين وزوجتي أروح فين، أنا استغيث بالمشير السيسي وأقول له يا رئيس الجمهورية أوقف قرار الهدم والإزالة، خاصة وأنا املك حجج ومستندات من الخمسينات تثبت أن البيت ملكي وبتاعي ورغم ذلك حرروا لي أكثر من 4 محاضر إزالة وتعدٍ”.