أهالي دشنا يطالبون بعمل “بندورة” أمام مزلقان الجبانة لمنع التكدس المروري

أهالي دشنا يطالبون بعمل “بندورة” أمام مزلقان الجبانة لمنع التكدس المروري
كتب -

 

قنا – خالد تقي:

طالب عدد من أهالي دشنا، مجلس المدية، بعمل “بندورة” أمام مزلقان الجبانة القبلية، بحيث تقسم مدخل المزلقان إلى حارتين، لمنع التكدس المروري بعد فتح المزلقان، الذي يحدث نتيجة تسابق المركبات من جميع الاتجاهات على المرور.

يقول جبر أبو بكر – وكيل بنك التنمية، إن المزلقان في وضعه الحالي ينذر بكارثة في ظل تزايد أعداد التوكتوك والمركبات التي تمر من خلاله، مشيرا إلى خطورة الدقائق التي تسبق غلق المزلقان وتدافع مركبات المرور من كل الاتجاهات، ما قد يؤدي إلى وقوع حوادث.

ويضيف محمد صبوع – موظف, إن البندورة تعتبر حلا جزئيا للمشكلة، بحيث تقسم المزلقان إلى حارتين، حارة للدخول وأخرى للخروج، ما يخفف من الازدحام، مطالبا بتطوير مزلقان الصعايدة وتحويله إلى النظام الإلكتروني، أسوة بمزلقان ترعة حلاوة.

ويشير أحمد محمود – موظف, إلى حدوث مشاجرات يوميا بين السائقين وأصحاب التوكتك، بسبب التسابق على المرور، خصوصا في موسم المدارس, وضرورة وضع حل جذري للمشكلة التي قد تتسبب في حدوث مشاجرات قبلية، خاصة في يوم السوق، الذي يتجمع فيه أعداد كبيرة من المواطنين في يوم واحد.