أهالي المنيا يشيعون جثمان أحد ضحايا حادث الوادي الجديد

أهالي المنيا يشيعون جثمان أحد ضحايا حادث الوادي الجديد
كتب -

المنيا – محمد المنياوي:

شيع الآلاف من أبناء محافظة المنيا، أحد الشهداء الذين لقوا مصرعهم، مساء أمس، جراء الحادث الإرهابي الذي استهدف كمين الفرافرة بمحافظة الوادي الجديد، وأسفر عن مصرع وإصابة 24 من رجال القوات المسلحة. 

ووسط حالة من الحزن استقبلت أسرة الشهيد المجند إسماعيل حامد ثابت، مجند بالقوات المسلحة، ومن مواليد 18 يوليو 1993، الآلاف من المشيعين بمسقط رأس الشهيد بقرية الريرمون التابعة لمركز ملوي.

وكان جثمان الشهيد قد وصل إلى مطار المنيا، وكان في استقباله اللواء أسامة ضيف، سكرتير عام محافظة المنيا، والعميد أحمد شوقي، المستشار العسكري بالمحافظة، واللواء محمد مصطفى، نائب مدير الأمن, ونقل الجثمان إلى مسقط رأسه بقرية الريرمون بمركز ملوى، وتم دفنه بمقابر القرية شرق النيل.

وقال العميد أحمد شوقي، المستشار العسكري بمحافظة المنيا، إن المجند  إسماعيل حامد ثابت محمد، “أحد شهداء حادث الفرافرة الإرهابي، تم عمل جنازة عسكرية له بمطار ألماظة الدولي، وعقب وصولة إلى مطار المنيا الحربي القريب للطريق الدائري تم نقلة على الفور إلى أهله لدفنه.

يذكر أن الشهيد إسماعيل خريج المدارس الثانوية الأزهرية بملوي، ووالده موظف بإدارة ري ملوي، وله 3 أشقاء أكبر منه سناً، وهم على ومصطفى وفتاة أخرى متزوجة.