أمن بورسعيد يحبط تهريب 45 ألف لتر بنزين وسولار مدعم إلى المغرب

أمن بورسعيد يحبط تهريب 45 ألف لتر بنزين وسولار مدعم إلى المغرب
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

أحبطت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن بورسعيد، اليوم الأحد، من عملية تهريب 54 ألف لتر بنزين وسولار مدعم إلى دولة المغرب، وذلك من قبل صاحب شركة جلا كسي العالمية الجزائرية للكيماويات.

وتوصلت تحريات العميد خالد العوادلي، رئيس قسم شرطة التموين بمديرية أمن بورسعيد، إلى قيام المدعو الهواري محمد بلحاج العشعاش، جزائري الجنسية، مالك مصنع جلاكسي العالمية للكيماويات، متوقف نشاطه، والكائن بالمنطقة الحرة للاستثمار – بورسعيد، بتجميع كميات كبيرة من السولار والبنزين المدعم من قبل الدولة داخل براميل وتنكان بالمصنع ووضع عليها مادة لتغيير لونها ورائحتها تمهيدا لتهريبها عبر ميناء بورسعيد البحري إلى دولة المغرب على أنها “مواد كيماوية”.

وعقب وصولها إلى المغرب يوضع عليها مادة أخرى لإعادتها إلى حالتها الطبيعية.

وتم إعداد مأمورية مكبرة برئاسة العميد خالد العوادلي، والرائد محمد عبدالمنعم، وضباط شرطة ميناء بورسعيد، حيث تم مداهمة المصنع المذكور وضبط مدير إدارة التخطيط والمتابعة بالمصنع ويدعى هشام توفيق شعراوي، مقيم بورفؤاد.

وبتفتيش المكان تم ضبط عدد “119” برميل ممتلئ “سولار – بنزين” سعة البرميل الواحد 200 لتر، وعدد “1” تنك كبير ممتلئ بعدد “ألف لتر سولار – بنزين”.

وعدد “1” تنك كبير ممتلئ بعدد “1800 لتر سولار – بنزين”.. عدد “1” فنطاس كبير ممتلئ بعدد “عشرون ألف لتر سولار – بنزين” بإجمالي “45 ألف وستمائة لتر”.

وبالكشف عن المواد البترولية المضبوطة بمعرفة المهندس محمد يوسف، مندوب الهيئة العامة للبترول أفاد أنها عبارة عن كميات من السولار والبنزين المدعم من قبل الدولة ومضاف علية مواد لتغيير لونها ورائحتها حتى يمكن تهريبها خارج البلاد على أنها مواد كيماوية مصنعة.

حيث توصلت التحريات إلى تحديد شركة تسويق المواد البترولية المتورطة في تجميع وإمداد المصنع المذكور بتلك الكميات من السولار والبنزين وجارٍ ضبط القائمين عليها.