أمن بورسعيد: القبض على 3 من الإخوان بعد رشق القوات بالحجارة والزجاجات الفارغة

أمن بورسعيد: القبض على 3 من الإخوان بعد رشق القوات بالحجارة والزجاجات الفارغة
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

أعلنت مديرية أمن بورسعيد، اليوم الأحد، عن ضبط ثلاثة من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين، المتهمين بقطع الطريق، ورشق قوات الشرطة بالحجارة، أثناء تظاهرات أمس للمطالبة بعدم التصويت على الانتخابات الرئاسية، بحسب بيان أمني.

وأكدت المديرية في بيان صادر اليوم، أنه تم الدفع بالقوات الأمنية لمكان تجمع الإخوان المسلمين المطالبين بعدم إجراء الانتخابات الرئاسية، والذين قاموا بقطع الطريق أمام مسجد طيبة، وبدأت القوات في إسداء النصح والإرشاد”عبر مكبر للصوت” مطالبين المجتمعين بالانصراف وإعادة فتح الطريق العام،  إلا أنهم لم يمتثلوا وقاموا برشق القوات بالحجارة والزجاجات الفارغة، نتج عنه إصابة المجند أحمد السعيد أبو الفتوح، من قوة إدارة قوات أمن بورسعيد، بكدمات باليدين، بالإضافة إلى حدوث تلفيات بسيطة بسيارات الشرطة.

وأضاف البيان الأمني أن القوات تعاملت مع الموقف وتم القبض على كلا من محمد.أ.ع، وعادل.ل.ع، ومحمد.ع.ن ، وجميعهم منتمين لجماعة الإخوان المسلمين، واصطحبتهم قوة من الشرطة لديوان قسم الضواحي.

ومن جانبه أمر اللواء محمد الشرقاوي، مدير أمن بورسعيد، باتخاذ الإجراءات القانونية والعرض على النيابة العامة.

جدير بالذكر أن عددا من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين تجمعوا مساء أمس، أمام مسجد طيبه، بدائرة قسم الضواحي، مرددين هتافات ضد القوات المسلحة، ووزارة الداخلية، كما طالبوا المارة بمقاطعة الانتخابات الرئاسية، ثم قاموا بقطع الطريق أمام حركه مرور السيارات.